مجموعة المصرف الإفريقي للتنمية تدعم الخطة الوطنية للتنمية في غامبيا

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) - ذكر المصرف الإفريقي للتنمية أنه سينسق اجتماعا تمهيديا حول الخطة الوطنية للتنمية في غامبيا من 20 إلى 22 فبراير 2018 بالعاصمة السنغالية دكار.

ولاحظ المصرف في بيان أصدره بالعاصمة التجارية الإيفوارية أبيدجان أن غامبيا أتيحت لها بعد انتخاب أداما بارو في ديسمبر 2016 فرصة جديدة لإرساء أسس دولة ديمقراطية وانتهاج إصلاحات لتحقيق نمو مستدام.

وأوضح البيان أن هدف الخطة الوطنية للتنمية 2018 - 2021 يتمثل في "ضمان الحوكمة الجيدة والمساءلة واللحمة الاجتماعية والمصالحة الوطنية وتفعيل وتطوير الاقتصاد، بما يخدم رفاهية جميع الغامبيين".

وتم إعداد الخطة ضمن عملية تشاركية ضمت الحكومة والمجتمع المدني والمنظمات غير الحكومية والقطاع الخاص وشركاء التنمية.

وسيجري اجتماع دكار برئاسة وزير المالية والشؤون الاقتصادية أمادو سانيه، من أجل تعبئة شركاء محتملين وحشد الدعم للمؤتمر الدولي حول غامبيا المزمع عقده في مايو 2018 ببروكسل.

وعلاوة على ورشة عمل، يتضمن برنامج اجتماع دكار نقاشات ثنائية مع شركاء محتملين. وستعرض الحكومة الغامبية الخطة الوطنية للتنمية أمام المشاركين الذين ستتبادل معهم وجهات النظر حول كيفية تمكنهم من دعم انتقال البلاد نحو دولة ديمقراطية وإعادة تعميرها.

ولاحظ البيان أن المصرف الإفريقي للتنمية سينسق اجتماع دكار، بناء على طلب من السلطات الغامبية.

وكانت مجموعة المصرف الإفريقي للتنمية قد بدأت عملياتها في غامبيا سنة 1974 . وأقرت 74 عملية مقدرة بـ437 مليون دولار أمريكي حتى 12 فبراير 2018 . وتتمثل المحفظة النشطة للمجموعة على مستوى البلاد في 11 عملية تقدر قيمتها بـ58ر170 مليون دولار أمريكي، بينها مشروع الجسر العابر لغامبيا المقدرة تكلفته بـ60ر92 مليون دولار.

-0- بانا/أ ر/ع ه/ 20 فبراير 2018

20 فبراير 2018 11:36:13




xhtml CSS