مبيكي ينتقد العنصرية والتقسيمات الطبقية في جنوب إفريقيا

جوهانسبورغ-جنوب إفريقيا(بانا) -- دعا ثابو مبيكي رئيس جنوب إفريقيا اليوم الجمعة إلي إنهاء تطوير مدن تكون مصممة حصريا للأغنياء أو الفقراء في البلاد وحذر من أن هذه الممارسة يمكن أن تبعث من جديد العنصرية .
البغيضة والتقسيمات الطبقية للفترة العنصرية وأعرب مبيكي لدى إفتتاحه مشروع بريكفيلدز للإسكان في نيوتاون إحدى ضواحي جوهانسبورغ عن أسفه لأنه في الوقت الذي قامت فيه الحكومة بالقضاء على القوانين العنصرية مايزال هناك تخليدأ لأنظمة الإسكان على طول .
الخطوط العنصرية والعرقية والتقسيمات الطبقية وقال مبيكي "إننا من أجل تحقيق الأفكار النبيلة لميثاق الحرية بصورة حقيقية نحتاج بلا شك للتحرك بسرعة نحو مدن جديدة حيث نكون قادرين على السكن وإدماج مجتمعاتنا من أجل أن لا يكون لنا بعد الآن أجزاء في مدننا مصممة حصريا للأغنياء وأجزاء أخرى للفقراء.
ويجب أن نضع نهاية سريعة لهذه الممارسة".
0 وأضاف "إننا ولكي ننجح في مهمة القضاء على العنصرية والتقسيمات الطبقية فإن أمامنا تحدي وقف إستراتيجيات تسعي لتطوير إسكان مخصص للأغنياء تضمن أفضل موقع يكون قريبأ من أفضل التجهيزات التي تكون متاحة دائمأ للأغنياء وهو وضع تخصص فيه أفضل الأراضي بالخصوص للملاعب الرياضية وملاعب الغولف بينما يحصل الفقراء على الأراضي شبه المتطورة التي تكون بعيدة عن البني التحتية الحديثة".
0 وإتهم رئيس جنوب إفريقيا بعض رجال الأعمال عديمي الضمير في البلاد بالسعي فقط لكسب اكبر قدر من المال .
على حساب حاجة المواطنين للسكن وقال "إنني أفهم أن بعض هؤلاء المجرمين قليلي الحياء يمكنهم في سبيل مصالحهم اللجوء حتى للقتل من أجل الإستيلاء على المباني لإستنزاف المال من مواطنينا".
0 يذكر أن بريكفيلدز الذي كان سكنأ لصناعة التنقيب في القرن التاسع عشر أصبح في سنة 1.
890 منطقة شعبية متعددة الثقافات للمهاجرين من أوروبا والصين والهند .
والأفارقة المحليين وبرزت المنطقة سريعا كقوة مركزية محركة للنضال التحرري في جنوب إفريقيا لكنها دمرت في 1905 عندما تم إجلاء الأفارقة بالقوة وأصبحت المنطقة مستودعأ .
للنفايات ووصف مبيكي المشروع السكني الجديد بأنه "تعبير ملموس حول كيف يمكن تحويل الظاهرة العالمية للمدن الصدئة الضيقة إلي أماكن مسالمة وعلاقات جوار جيدة".
0

12 أغسطس 2005 16:53:00




xhtml CSS