مبعوث أممي يشيد بإتفاق السودانيين على إجراءات الإستفتاء

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- أشاد الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في السودان أشرف غازى أمس الإثنين بالإتفاقية التى توصل إليها شريكا حكومة الوحدة الوطنية في السودان لتسهيل إجراء إستفتاء وطني وقال إنها "ستجعل الرحلة سهلة".
0 وكان حزب المؤتمر الوطني والحركة الشعبية لتحرير السودان قد أعلنا أنهما توصلا إلى إتفاقية حول شروط .
إجراء إستفتاء وطني حول تقرير مصير جنوب السودان يذكر أن الطرفين يختلفان حول العديد من النقاط السياسية الرئيسية التى ستقرر وحدة شمال وجنوب .
البلاد وأشاد المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للسودان بالإتفاقية التى تم التوصل إليها بين الشمال والجنوب حول إجراء الإستفتاء الشعبي الذي سيقرر ما .
إذا كان الجنوب سيبقي جزءا من السودان وذكر بيان للأمم المتحدة "أن الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة أشرف غازى هنأ حزبي المؤتمر الوطني والحركة الشعبية لتحرير السودان على التوصل إلى إتفاقيات ستسمح بتبني تشريع هام يحكم الإستفتاء في جنوب السودان".
0 وتغطي الإتفاقية منطقة أبيي المتنازع عليها التى ستجرى كذلك إستفتاء لتقرير المصير لتصبح جزءا من .
جنوب السودان أو جزءا من الشمال وأشاد غازى بطرفي إتفاقية السلام الشامل لإلتزامهما بإقامة علاقة عمل منتجة وخلق بيئة إيجابية .
من أجل التنفيذ السلمي والناجح للإتفاقية يشار إلى أن إتفاقية السلام الشامل التى جرى توقيعها في يناير 2005 شكلت خطوة هامة نحو إنهاء .
الحرب الأهلية الطويلة بين شمال السودان ووجنوبه وتتضمن الإتفاقية بنودا لإستقلال جنوب السودان في نهاية الفترة الإنتقالية التى تستمر ست سنوات وتنتهي .
في 2011 وحاولت إتفاقية السلام الشامل إنهاء النزاع حول وضع منطقة أبيي الغنية بالنفط التى يدعي الجانبان .
تبعيتها لهما وأسهم قرار المحكمة الدائمة في لاهاى الذي صدر في .
2009 في تسوية النزاع جزئيا وقال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة "إن الطريق قدما ربما يكون طويلا ولكن هذه الخطوة الهامة يجب أن تجعل الرحلة سهلة".
0 وحث أشرف غازى حكومة الوحدة الوطنية على تحقيق أكبر إستفادة من هذه الإتفاقية لإجازة تشريع بالسرعة المطلوبة وخاصة بالتحرك بسرعة ما أمكن لتعيين لجنتي .
الإستفتاء في جنوب السودان وأبيي وأعرب المسؤول الأممي عن أمله في أن تسهل التطورات الأخيرة الإتفاق والتفاهم بين المؤتمر الوطني والحركة الشعبية لتحرير السودان حول القضايا المعلقة الأخرى لإتفاقية السلام الشامل ومن ضمنها الإنتخابات الوطنية ونتائج التعداد السكاني المتنازع عليها وقانون الأمن الوطني وترتيبات ما بعد إستفتاء أبيي .
وجنوب السودان في وقت مبكر ما أمكن ويستعد السودان لإجراء إنتخابات في 2010 .
وسيقوم الناخبون السودانيون بإنتخاب زعمائهم الوطنيين في إنتخابات يتوقع أن تكون الأكثر ديمقراطية في البلاد .
خلال عقود

15 ديسمبر 2009 10:36:00




xhtml CSS