مانديلا يودع البرلمان الجنوب إفريقى

كيب تاون-جنوب إفريقيا (بانا) -- أكد نيلسون مانديلا رئيس جنوب إفريقيا السابق اليوم الإثنين خلال مخاطبته البرلمان لآخر مرة أن هناك حاجة لجنوب إفريقيا لتكون "فخورة بتحولها الى الديمقراطية المتعددة الأعراق".
0 وقدم رجل الدولة السابق البالغ من العمر 85 سنة خطاب وداعه للبرلمان فى الذكرى العاشرة لتنصيبه .
كأول رئيس لجنوب إفريقيا منتخب ديمقراطيا وأعلن مانديلا مؤخرا أنه سينسحب من معظم المناسبات العامة وسط توقعات بأنه أصبح يعانى من ضعف متزايد .
فى صحته وقال مانديلا الذى إنتقد بعنف الولايات المتحدة وبريطانيا إن نجاح جنوب إفريقيا السياسى خلال العقد الماضى يشكل إلهاما للعالم الذى تعرض للسخرية جراء .
الحرب على العراق وأضاف مانديلا "إننا شاهدنا دولتين ديمقراطيتين بارزتين ودولتين بارزتين فى العالم الحر تشاركان فى حرب لم تصادق عليها الأمم المتحدة.
إننا رأينا كيف أن دولا قوية -جميعها دولا ديمقراطية- تتلاعب بالمنظمات التعددية لإلحاق الضرر بالدول الفقيرة وزيادة معاناتها".
0 وأوضح مانديلا أن جنوب إفريقيا إتخذت مسارا مختلفا ونجحت فى التحول الديمقراطى "لأنا كنا مستعدين لقبول الجانب الخير الموجود لدى الآخرين".
0 وأشاد مانديلا أيضا بخلفه ثابو مبيكى وقال إن إنجازه كرئيس للدولة وكزعيم وطنى "يجسد ما يمكن أن تقدر بلادنا على فعله".
0 وخاطب فريدريك دو كليرك آخر رئيس أبيض لجنوب إفريقيا والذى تقاسم جائزة نوبل للسلام مع مانديلا البرلمان أيضا وقال إن مانديلا أظهر للبلاد كيف يمكن .
توحيد الجهود لحل المشاكل .
وأغضب ظهور دو كليرك أمام البرلمان بعض السياسيين وإتهم الديمقراطيون المستقلون حزب المؤتمر الوطنى .
الإفريقى بإنتهاك قوانين البرلمان وقالت باتريسيا دى ليلا رئيسة حزب الديمقراطيين المستقلين "إن حزبها يحتج على مبدأ أن يبدأ البرلمان الجديد بإفساد إحتفالات مرور 10 سنوات على الديمقراطية بإهمال فاضح لقوانين وكرامة جهاز مركزى فى ديمقراطيتنا".
0

10 مايو 2004 14:37:00




xhtml CSS