مانديلا ينفي أن يكون قد طلب من موغابي الإستقالة

هرارى-زيمبابوي(بانا) -- نفي رئيس جنوب أفريقيا السابق نيلسون مانديلا اليوم الثلاثاء أن يكون طلب من الرئيس الزيمبابوي روبرت موغابي تقديم إستقالته لتجنب .
محاكمة محتملة وكانت وسائل الإعلام الجنوب أفريقية قد ذكرت الأسبوع الماضي نقلا عن المسؤولين في مكتب مانديلا قولهم إن رئيس الدولة الجنوب أفريقي السابق طلب من الرئيس موغابي الذي يتعرض لضغوط محلية وعالمية ترك .
منصبه وأوضح المسؤولون حسب وسائل الإعلام المحلية أن مانديلا يخشي أن يتعرض موغابي الذي ظل في السلطة لفترة 30 عاما للمحاكمة والإضطهاد بنفس الطريقة التى تم بها جر الرئيس الشيلي السابق أوغستين بينوشيه .
للمحكمة للرد على جرائم متنوعة وتزعم بعض الدول الغربية بتورط موغابي في إنتهاك حقوق الإنسان ومن ضمن ذلك قتل المدنيين في الثمانينات .
من القرن الماضى عقب تمرد مسلح في جنوب البلاد إلا أن زيلدا جرانج المتحدثة بإسم مانديلا قالت إن الرئيس الجنوب أفريقي السابق لم يطلب من موغابي .
الإستقالة كما زعمت وسائل الإعلام المحلية وأضافت "أنه يمكنني النفي بصورة قاطعة أن يكون السيد مانديلا قد إتصل بأي أحد للتدخل في الوضع في زيمبايوى.
وأن مانديلا أكد بصورة قاطعة في 2004 أن تقاعد عن السياسة تماما وأنه لم يتدخل في أية مناقشات سياسية منذ يونيو 2004 ".
0

06 نوفمبر 2007 12:44:00




xhtml CSS