مانديلا يجعل حضوره محسوسا في مؤتمر العنصرية

ديربان - جنوب إفريقيا (بانا) -- قد لا يتمكن نيلسون مانديلا -الذي اصبح اسمه مرادفا لحقوق الانسان-من حضور المؤتمر العالمي لمكافحة العنصرية .
الا انه جعل حضوره محسوسا و لن يتمكن اول رئيس منتخب ديمقراطيا لجنوب إفريقيا من حضور المناسبة العالمية بسبب العلاج الذي يتلقاه من مرض السرطان إلا انه خاطب رؤساء الدول والوفود اليوم السبت عبر بث فضائي مباشر .
من منزله بجوهانسبورغ و قال مانديلا الذي وصف التمييز العنصري بالمرض و العنصرية بالمأساة انه من اجل هزيمة .
العنصرية فلا بد من معالجات شاملة و مخلصة و اخبر مانديلا الحائز على جائزة نوبل الوفود انهم يحملون آمال الملايين على اكتافهم في نضالهم .
لانهاء العنصرية و اضاف "العنصرية علة للعقل و الروح.
و هي اكثر فتكا من الفيروسات المسببة للمرض و تنزع انسانية كل من تمسه.
والمأساة تتمثل في عدم اخذ الدواء على الرغم من وجوده في متناول ايدينا".
0 و قال يجب ان يعمل المؤتمر لان يصبح ذكرى تمكن من خلالها اشخاص عبر العالم! التاكيد على قيمة التنوع و التأكيد على ان من ينكر انسانية شخص "آخر" فانه .
ينكر انسانيته و قال "لنجعل زمننا هذا زمنا لتضميد الجراح القديمة.
و لنجعله زمنا للوصول الى بعضنا البعض بتجاوزالتقسيمات الحقيقية او الوهمية".
0 و اضاف "و لنجعل زمنا هذا لبناء روح التضامن الحقيقية دعما للكرامة الانسانية".
0

01 سبتمبر 2001 19:15:00




xhtml CSS