مؤتمر المانحين حول مالي يسعى لتعبئة 500 مليون دولار

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة من مصادر مطلعة اليوم الجمعة في أديس أبابا أن مؤتمر المانحين المقرر عقده يوم 29 يناير الجاري في العاصمة الأثيوبية يسعى لتعبئة 500 مليون دولار أمريكي دعما للجهود الرامية لمساعدة مالي على استعادة سيادتها على شمال البلاد المحتل منذ العام الماضي من قبل جماعات متطرفة مسلحة.

وذكرت المصادر أن 200 مليون دولار من المبلغ الإجمالي سيتم منحها للجيش المالي الموجود في محور الجهود بينما ستذهب البقية إلى "القوة الدولية بقيادة إفريقية لدعم مالي" (أفيسما).

وقال مصدر قريب من منظمي المؤتمر "لقد قررنا عقد المؤتمر في أديس أبابا بالتزامن مع قمة الإتحاد الإفريقي عندما يأتي الكثير من الشركاء إلى المدينة حتى نتمكن من اغتنام فرصة حضورهم".

وأوضح المصدر أن هذا اللقاء الذي تشترك في تنظيمه المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) والأمم المتحدة والدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي سيجمع 60 بلدا ومؤسسة شريكة من أجل تعبئة الدعم المالي واللوجستي لقوات الدفاع المالية وبعثة أفيسما".

وعلمت وكالة بانا للصحافة أن الإتحاد الأوروبي يعتزم تنظيم مؤتمرا آخر لمانحي "أفيسما" يوم 8 فبراير المقبل في العاصمة البلجيكية بروكسل.

يشار إلى أن أكثر من 1000 عنصر من أصل 3500 عسكري التزمت "إكواس" بالمساهمة بهم في "أفيسما" قد تم نشرهم حتى الآن في مالي.

وعلاوة على "إكواس" أبدت بورندي وتشاد استعدادهما كذلك لإرسال وحدات لدعم القوة الدولية التي تقاتل إلى جانب القوات المالية من أجل إعادة بسط سلطة الدولة في شمال مالي.

-0- بانا/س غ/ع ه/ 25 يناير 2013

25 يناير 2013 15:15:36




xhtml CSS