ليبيا تواصل جهودها لإنجاح اجتماع سرت حول دارفور

طرابلس-ليبيا(بانا) -- تعكف السلطات الليبية هذه الأيام على وضع اللمسات الأخيرة لإستضافة مؤتمر جديد للمصالحة بين الحكومة السودانية والفصائل التي لم توقع حتى الآن على .
اتفاق السلام في دارفور ترعاه الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي ويتطلع الوسطاء إلى حضور أكبر عدد ممكن من الحركات المتمردة إلى مدينة سرت الليبية يوم 27 أكتوبر 2007 للمشاركة في المفاوضات على إتفاق شامل لوقف إطلاق النار في دارفور كخطوة أولى وأساسية لحل هذا النزاع المدمر الذي تسبب حتى الآن بحسب منظمات دولية محايدة في مقتل ما يزيد عن 200 ألف شخص وتشريد ونزوح مليونين آخرين داخل وخارج السودان وخاصة في .
تشاد وأبلغت مصادر دبلوماسية أفريقية في طرابلس وكالة (بانا) للصحافة أن فصيلا رئيسيا يقوده عبد الواحد محمد النور المقيم في فرنسا وخمس فصائل صغيرة ليس لها تأثير كبير على الميدان لا تزال ترفض حتى الآن .
المشاركة في اجتماع سرت ولوحت الأمم المتحدة والاتحاد الأفرقي إلى جانب فرنسا حيث يقيم محمد النور والولايات المتحدة بفرض عقوبات على الفصائل التي تواصل عرقلة الجهود الدولية والإقليمية الرامية لحل هذه الأزمة ووضع حد لمعاناة .
السودانيين وعلى صعيد آخر جدد الزعيم الليبي معمر القذافي قبل بضعة أيام من إنطلاق محادثات سرت تأكيده على أن الأزمة في إقليم دارفور قد تفاقمت بعد تدويلها وفق .
أجندات لمصالح خارجية وأكد في محاضرة لطلبة جامعة كامبردج البريطانية يوم الثلاثاء الماضي أنه تم تسييس قضية دارفور لوجود قوى كبرى لها مصالح نفطية في المنطقة إلى جانب أمور .
أخرى لم يفصح عنها ومن جهته بدا أمين شؤون الاتحاد الأفريقي في ليبيا د.
علي التريكي في تصريحات صحفية نشرت هذا الأسبوع في طرابلس متفائلا بشأن نجاح الاجتماع الدولي حول دارفور الذي ستستضيفه بلاده وقال على وجه الخصوص إن ليبيا .
تتمتع بثقة جميع أطراف النزاع في دارفور ودعا التريكي جميع الأطراف إلى تغليب مصلحة الوطن بدلا من المصالح الشخصية مؤكدا أن أول بند على أجندة هذا المؤتمر تمثل في وقف إطلاق النار بين الحكومة .
والحركات المتمردة وأضاف مسؤول الشؤون الأفريقية في الخارجية الليبية أن ليبيا والأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي تواصل الإتصال بكافة الأطراف لحضور هذا المؤتمر.
وأعرب عن إعتقاده بأن الغالبية الكبرى من المعنيين سيحضرون إلى ليبيا ويشاركون في مؤتمر المصالحة غير أنه ألقى ببعض الشكوك حول مشاركة رئيس حركة السودان عبد .
الواحد محمد النور وكانت الجماهيرية الليبية قامت بجهود مكثفة ومتواصلة لإحلال الأمن والإستقرار في دارفور منذ تفجر النزاع في الإقليم السوداني قبل أكثر من 4 سنوات وإستضافت في هذا الإطار العديد من الاجتماعات وست .
قمم أفريقية مصغرة ومؤتمرين دوليين

25 أكتوبر 2007 15:10:00




xhtml CSS