لقاء وزاري حول إفريقيا الوسطى على هامش اجتماعات المصرف وصندوق النقد الدوليين

باريس-فرنسا(بانا) - سيُعقد لقاء حول العملية الانتقالية في جمهورية إفريقيا الوسطى، برئاسة كاتبة الدولة الفرنسية المكلفة بالتنمية والفرنكفونية، أنيك جيراردين، وذلك على هامش اجتماعات الربيع للمصرف الدولي وصندوق النقد الدولي التي ستجري من 16 إلى 19 أبريل 2015، حسب ما علمت وكالة بانابرس من مصدر رسمي.

وستحضر الوزيرة المكلفة بالتخطيط والاقتصاد والتعاون الدولي في إفريقيا الوسطى، فلورانس ليمبيو، وزميلها المكلف بالمالية والميزانية، حسن عبد الله كادر، هذا اللقاء.

وسترافع السيدة جيراردين من أجل مواصلة التحرك الدولي وتمويل إعادة الإعمار في إفريقيا الوسطى، وفق بيان صادر عن وزارة الخارجية الفرنسية اليوم الخميس.

وبحسب نفس المصدر، فإن كاتبة الدولة الفرنسية ستتباحث مع مسؤولي المصرف الدولي، وستشارك في عدة اجتماعات وزارية حول التغطية الاجتماعية العالمية، ومساعدة الدول المتضررة من الإيبولا والرهانات المناخية.

وذكرت وزارة الخارجية الفرنسية أن جيراردين "ستذكر بضرورة تنمية متضامنة يستفيد منها الناس الأقل حظا، وبأهمية التنسيق في جهود محاربة الفقر والتدهور المناخي، بين عامة الفاعلين المعنيين".

-0- بانا/ب م/س ج/16 أبريل 2015

16 أبريل 2015 19:20:48




xhtml CSS