لجنة فرعية تراجع قائمة الدول التي لم تسدد مساهماتها

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- ذكر تقرير تم تبنيه في ختام إجتماع مفوضية الاتحاد الأفريقي أن اللجنة الفرعية للمساهمات التابعة للاتحاد شطبت مؤخرا أسماء بعض الدول من القائمة المقترحة للعقوبات الأمر الذي أدى إلى انخفاض عدد الدول في القائمة .
من 18 إلى 11 دولة وذكر التقرير أن المفوضية أشارت إلى أن "الدول التي تأخرت مساهماتها لمدة عام واحد" تم ابعادها من القائمة .
المقترحة لمواجهة العقوبات وقالت اللجنة الفرعية إن تونس والغابون اللتان دفعتا مساهماتهما بعد إعداد التقرير لن تعترضا .
للعقوبات وتقول اللجنة الفرعية إنه يجب أن يتم دفع المساهمات قبل عقد القمة بما لا يقل عن شهر لكن هذا الموعد نادرا .
ما يتم احترامه وأشار التقرير إلى أن بعض الدول التي أزيلت أسماؤها من قائمة العقوبات التزمت بدفع مساهماتها تجنبا للتعرض .
للعقوبات وتمت دعوة سيراليون (إحدى الدول المتأثرة) للإيفاء بالتزاماتها وفقا للجدول المتفق عليه فيما لا يزال خطر العقوبات يهدد جيبوتي التي تعهدت بدفع مساهماتها المتأخرة بينما دفعت بورندي مساهماتها المتأخرة في نفس اليوم الذي .
إجتمعت فيه اللجنة الفرعية وبحثت اللجنة الفرعية قائمة الدول ال 11 التي ستتعرض للعقوبات ومن بينها 10 دول لديها مساهمات متأخرة لفترة .
طويلة وتشمل هذه القائمة الرأس الأخضر وجمهورية أفريقيا الوسطى وجمهورية الكونغو الديمقراطية وأريتريا وغينيا وليبيريا وموريتانيا وساوتومي وبرنسيب وسيشل.
يذكر .
كذلك أن النيجر لم تدفع مساهماتها لمدة عامين وأشار تقرير اللجنة الفرعية للمساهمات إلى أن حجم المساهمات التي تم دفعها حتى يوم 31 ديسمبر 2006 بلغ 70 مليون دولار أمريكي منها حوالي 55 مليون دولار حوالات .
كمساهمات في السنة المالية لعام 2006 وفي نفس الوقت ينتظر أن يتم دفع مساهمات تقدر ب 57 مليون دولار أمريكي الأمر الذي دفع اللجنة الفرعية للاعراب عن قلقها حول العصوبات التي تواجهها في عملية جمع .
المساهمات وأشادت المفوضية بنيجيريا التي قدمت 10 ملايين دولار أمريكي كمساهمة طوعية وبالكونغو التي قدمت 20 ألف دولار .
أمريكي

27 يناير 2007 16:56:00




xhtml CSS