كيباكي يسعي لكسب دعم القادة الأفارقة من أجل إنهاء الفوضي في بلاده

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- حث الرئيس الكيني مواى كيباكي اليوم الجمعة القادة الأفارقة على دعمه من أجل حل الأزمة التى أعقبت الإنتخابات الرئاسية في كينيا وحذر من أنه ربما لا يتم إيجاد حل في حال إنضمت القمة للحكومات .
الأجنبية التى تدعم المعارضة وحذر الرئيس كيباكي كذلك من أن الأزمة في كينيا ربما لا تنتهي بصورة سلمية إذا تم إستخدام خيار تقاسم السلطة كأساس لإنهاء العنف الذي إتهم المعارضة بإثارته .
بدعم من حكومات أجنبية وأضاف الرئيس الكيني الذي خاطب قمة الإتحاد الأفريقي المنعقدة في أديس ابابا أنه يجب أن تحدد الجهود المبذولة لإنهاء العنف والسعي لحل سياسي الأعمال الفورية .
التى يجب إتخاذها لوقف أعمال القتل وإستشهد كيباكي بتصريح سابق لرئيس مفوضية الإتحاد الأفريقي السابق ألفا عمر كوناري قال فيه "إن الحل لا يكمن في تقاسم السلطة.
ويجب إتباع العملية الديمقراطية الواجبة.
وفي النهاية يجب تقاسم الكعكة.
وبدون ذلك لن نحقق السلام أبدا لأنه ستكون هناك دائما أطرافا راضية وأخرى غير راضية".
0 وأكد كيباكي أنه لن يكون هناك حل سريع للأزمة إلا إذا تم حل المشاكل التى كانت السبب فيها مشيرا إلي أن الحل يمكن إيجاده عبر الوساطة الجارية التى تقوم بها الشخصيات البارزة بالإتحاد الأفريقي برئاسة كوفي .
عنان وقال إن الحكومة تقوم بعملية لتشكيل لجنة للحقيقة والمصالحة لمعالجة القضايا والمساعدة في إيجاد جزء من .
الحلول وأضاف "أن حملة التحريض على الإضطراب المدني واللجوء للعنف غير مقبولة ويجب إدانتها لأنها لن تكون بديلا للآليات الدستورية والقانونية القائمة للفصل في النزاعات الإنتخابية".
0 ومن ناحية أخرى عقدت الهيئة الحكومية للتنمية/إيغاد قمة طارئة حول كينيا صباح اليوم الجمعة في أديس أبابا لبحث أوضاع العنف السائد في كينيا وتم الإتفاق خلال القمة على إرسال وفد وزاري لهذه الدولة المضطربة الأسبوع .
القادم وترأس الرئيس كيباكي محادثات إيغاد وشكر قادة الدول الست الأعضاء في هذه الهيئة لتبنيهم لنتيجة الإنتخابات .
التى قال إنها كانت سلمية حتي إعلان النتائج وأوضح الرئيس كيباكي أن الجدل حول الإنتخابات ليست مقصورة على كينيا مؤكدا أن الطعون في الإنتخابات ليست .
ظاهرة جديدة في كينيا وأبلغ كيباكي قادة الإيغاد ومن ضمنهم الرئيس الأوغندي يوري موسفيني "أن الجدل حول الإنتخابات حقيقة في أية ديمقراطية وأن هناك القليل من الإنتخابات التى لا تشوبها مخالفات أو إتهامات حتي في الديمقراطيات المتقدمة".
0 وكان مجلس وزراء إيغاد قد حث خلال إجتماع عقد بداية هذا الأسبوع حركة أورانج الديمقراطية المعارضة التى تنازع كيباكي إلي التحرك العاجل للمحكمة في أي من دول .
إيغاد لإيجاد حل عاجل لنتائج الإنتخابات وقال مجلس وزراء المجموعة برئاسة وزير الشؤون الخارجية الكيني موسيس ويتانغولا "إننا ندين العنف ونلاحظ كذلك أن كينيا كانت جوهرة يسودها السلم في الإقليم".
0 وأوضح الوزراء أن النزاعات حول الإنتخابات يجب معالجتها وحلها في الإطار الدستوري والقانوني المتاح .
في أى من الدول الأعضاء في إيغاد وتضم إيغاد كلا من كينيا وجيبوتي وأثيوبيا وأوغندا .
وتنزانيا والسودان والصومال بعد إنسحاب أريتريا وكانت الأزمة السياسية في كينيا محور محادثات قمة الإتحاد الأفريقي التى بدأت في أديس ابابا أمس الخميس حيث حث رئيس مفوضية الإتحاد الأفريقي الخارج ألفا عمر كوناري على القيام بعمل حاسم من جانب القادة .
لوقف "الإبادة" في أفريقيا .
وقال "إن كينيا كانت دولة مسالمة تجد الترحيب ولكن الآن هناك قتال في الشوارع وإننا نتحدث عن تطهير عرقي.
وهذا يجب وقفه".
0 وقلل الرئيس كيباكي من خطورة العنف السائد في كينيا وأبلغ القادة الأفارقة أن الوضع الأمني تحت السيطرة وأن الحكومة بدأت عملية للحوار الوطني وإعادة توطين .
ضحايا العنف السياسي وقال كيباكي "إنني ممتن لكم لإستقبالكم الودي للمبعوثين الخاصين الذين أوفدتهم لتسليم رسائل خاصة لكم عقب الأحداث المؤسفة في كينيا عقب الإنتخابات العامة التى جرت في ديمسبر".
0 ومن جهته قال رئيس الوزراء الأثيوبي ميليس زيناوى الذي حضر الإجتماع في وقت لاحق أن قادة إيغاد إتفقوا على .
إرسال وفد بصورة عاجلة إلي كينيا الأسبوع القادم وإتهم الرئيس كيباكي زعماء حركة أورانج الديمقراطية المعارضة بإثارة العنف الذي خلف أكثر من 800 قتيل ونزوح .
250 ألف آخرين وقال كيباكي أمام القمة "للأسف أنه وبالرغم من أن الإنتخابات عكست إرادة أغلبية الكينين فإن زعماء المعارضة حرضوا على الإضطراب المدني الذي خلف قتلي".
0 وأوضح أن الإنتخابات شهدت "منافسة شديدة" لدرجة أدت إلي نزاعات حول النتائج التى أعلنتها لجنة .
الإنتخابات

01 فبراير 2008 21:25:00




xhtml CSS