كوناري يدعو السودانيين إلى تحكيم منطق السلام

سرت-ليبيا(بانا) -- قال رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي ألفا عمر كوناري إن الحوار والمفاوضات وحدهما يمكن أن يمثلا حلا من شأنه أن يقود إلى تسوية نهائية لمشكلة دارفور (غرب السودان) داعيا أفريقيا لإنتهاز الفرصة .
لكي تقدم عن نفسها صورة قارة تتحمل مسؤوليتها وندد كوناري في كلمة له اليوم السبت في سرت (وسط ليبيا) أمام المؤتمر الدولي حول المفاوضات النهائية بشأن دارفور بين الحكومة السودانية والحركات المتمردة غير الموقعة على اتفاقية سلام أبوجا بالحملات التي تم إطلاقها عبر الصحافة لإفشال لقاء سرت مؤكدا أنه ليس هناك وقت لإضاعته ودعا كافة حركات التمرد التي تريد فعلا الوحدة والسلام لبلادها للمجيء إلى سرت من أجل التعبير .
عن مواقفها ودعا كوناري المجتمع الدولي والدول الأفريقية لتبني موقف مشترك تجاه الحركات المتمردة التي لم تنضم إلى عملية السلام محذرا من ظاهرة تأزم الوضع الناجمة عن تشرذم الفصائل التي كان عددها ثلاثة في أبوجا وأصبح .
الآن عددها يتجاوز 20 حركة وأكد رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي على ضرورة أن يتم في ليبيا استكمال تحقيق السلام الذي سيقود السودان إلى الوئام والديمقراطية موضحا أن سكان دارفور ضاقوا ذرعا من المعاناة والخضوغ واليأس بسبب هذا النزاع قبل أن يطلب من أطراف الأزمة السودانية تغليب منطق وقف إطلاق .
النار وقال كوناري الذي أشار إلى أحداث حسكانيتا حيث لقي عدد من جنود قوة السلام التابعة للإتحاد الأفريقي في دارفور (أميس) مصرعهم مؤخرا إن الجرائم المرتبكة ضد عناصر قوات حفظ السلام والفرق الإنسانية تدخل في .
إطار جرائم الحرب ويجب ردعها على هذا الأساس ودعا كوناري كذلك السودانيين إلى التحلي بروح الوفاق والحوار من أجل إعطاء فرصة للسلام وقطع الطريق أمام الذين يسعون لاستغلال مشكلة دارفور لأغراض أخرى منددا في هذا الصدد بالمحاولة الفاشلة لنقل .
حوالي 101 طفل من دارفور إلى فرنسا

27 أكتوبر 2007 21:31:00




xhtml CSS