كوفور يعلن خططه للتقاعد في نهاية فترته الحالية

أديس أبابا-أثبوبيا(بانا) -- أعلن الرئيس الغاني جون أجيكوم كوفور أمس الخميس خططه للتقاعد في نهاية فترة رئاسته الحالية وحيا الزعماء الأفارقة المجتمعين في أديس أبابا لبحث حكومة .
الاتحاد المقترحة وحيا الرئيس الغاني الذي انتهت فترة رئاسته للاتحاد الأفريقي التي استمرت سنة زملاءه القادة للسماح له بتولي هذا المنصب الرفيع والذي وصفه بأنه "لحظة تتويج لحياته السياسية".
0 وترأس الرئيس كوفور جهود تحويل المنظمة القارية إلى منظمة قوية لخدمة مصالح أفريقيا وأشرف على مفاوضات تمويل .
البرامج الرئيسية للاتحاد الأفريقي لإدارة النزاعات وترك كوفور كذلك تراثا باعتباره موقعا على اتفاقية بناء قاعة اجتماعات متعددة الأغراض للاتحاد الأفريقي الذي يعتمد حاليا على تسهيلات اللجنة الاقتصادية لأفريقيا التابعة .
للأمم المتحدة في اجتماعاته ودعا الرئيس الغاني الذي أطلع القادة الأفارقة على مهمته الأخيرة للوساطة في الأزمة الكينية إلى مناقشة واقعية وهادئة لأجندة قمة هذه السنة وهي مسألة حكومة الاتحاد .
الأفريقي المعروفة باسم الولايات المتحدة الأفريقية وكان الرئيس كوفور قد أشرف على إطلاق تدقيق في أداء مؤسسات الاتحاد الأفريقي والذي أشار إلى خلل كبير في الاجهزة .
الإدارية للمنظمة ضمن مخالفات أخرى وطلب الرئيس الغاني من الزعماء الأفارقة بحث تقرير .
التدقيق كخطوة أولى نحو حكومة الاتحاد وعارض الرئيس الكونغولي دينس ساسو نغيسو الذي كان قد تخلى عن رئاسة الإاحاد الأفريقي للرئيس كوفور في 2006 التنفيذ الفوري لخطة حكومة الاتحاد حتى يتم الاندماج .
المؤسسي للمجموعات الاقتصادية الإقليمية وقال الرئيس نغيسو إن أفريقيا تحتاج للعمل لفتح حدود القارة للاتصالات والنقل عبر الربط بالسكك الحديدية قبل .
إمكانية مناقشة حكومة الاتحاد بفعالية إلا أن الرئيس الغاني قال إنه تم وضع خارطة طريق لحكومة الاتحاد وإن المسؤولية الفورية للقادة الأفارقة .
تتمثل في تقرير كيفية تنفيذ حكومة أفريقيا المقترحة يذكر أن لجانا وزارية ناقشت هذه الخطة وقدمت مقترحات .
حول كيفية معالجة حكومة الاتحاد ولاحظ الرئيس كوفور أن هذه السنة تشكل نهاية للمرحلة الانتقالية للاتحاد الأفريقي التي ستنقله إلى مفوضيته الثانية بعد نهاية فترة المفوضين الحاليين برئاسة الفا .
عمر كوناري وناشد الرئيس كوفور القادة الأفارقة انتخاب مسؤولين أكفاء لمناصب المفوضين ورئيس المفوضية لتسيير المنظمة نحو .
آفاق أعلى

01 فبراير 2008 12:04:00




xhtml CSS