كابوري : 69 في المائة من حاملي فيروس الإيدز خاضعون للعلاج

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - صرح الرئيس البوركيني روك مارك كريستيان كابوري الجمعة في واغادوغو أن عدد الأشخاص حاملي فيروس الإيدز الخاضعين للمتابعة الطبية انتقل من 77648 (بينهم 51946 امرأة) سنة 2015 إلى 82837 (بينهم 57976 امرأة) سنة 2016 ، إلا أن 69 في المائة منهم فقط يخضعون للعلاج بالدواء الثلاثي.

وأكد الرئيس البوركيني الذي يتولى كذلك رئاسة المجلس الوطني لمكافحة الإيدز والأمراض المنقولة جنسيا خلال الدورة الـ16 العادية لهذه المؤسسة أن أحدث البيانات تفيد بانخفاض نسبة تفشي الإيدز من 9ر0 في المائة إلى 8ر0 في المائة بين 2014 و2016 .

لكن نسبة التفشي في بوركينا فاسو مرتفعة في بعض المناطق، وبين عدد من الشرائح السكانية.

من جهة أخرى، تبقى بعض المؤشرات غير المباشرة مثل الحمل خاصة بين أوساط الطالبات والشابات غير الدارسات مثيرة للقلق، في وقت يلاحظ فيه الخبراء أن نسبة انتقال الفيروس من الأم إلى الإبن ما تزال مرتفعة.

وأكد كابوري عدم تغطية عدد حاملي فيروس الإيدز الذين من المفترض أن يستفيدوا سنويا من العلاج بالدواء الثلاثي، وذلك بسبب ضعف لامركزية العلاج.

وأضاف الرئيس البوركيني أنه "علاوة على جهود ضمان العلاج، يجب تعزيز المتابعة البيولوجية، لأن أقل من 60 في المائة فقط من حاملي الفيروس الذين خضعوا العلاج بالدواء الثلاثي سنة 2015 توبعوا في مختبرات، مما قد يرهن متابعة المرضى".

-0- بانا/ن ت/ع ه/ 15 يوليو 2017

15 يوليو 2017 10:46:00




xhtml CSS