كأس العالم 2010 : غانا تقود التحدي الإفريقي

بريتوريا-جنوب إفريقيا(بانا) -- يقود المنتخب الغاني لكرة القدم (النجوم السوداء) التحدي الإفريقي في نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا بفوزه بهدف وحيد على صربيا بملعب لفوتوس فيرسفيلد في بريتوريا وهو الفوز الذي جعل الكثير من المشجعين ينزلون فرحا لشوارع بريتوريا عقب .
المباراة وحققت غانا فوزا صعبا بعد أن نجح المهاجم أسامواه غيان في إحراز هدف المباراة الوحيد من ركلة الجزاء التي منحت للفريق عندما لمس المدافع زدراكوف كوزمانوفيك الكرة .
بيده في منطقة الجزاء وجاء الإنتصار الذي حققه المنتخب الغاني في أعقاب الهزيمتين اللتين تعرضت لهما نيجيريا والجزائر في حين حققت جنوب إفريقياالتعادل في مباراتها الإفتتاحية مما يضع حملة القارة الإفريقية في المنافسة في وضع مهتز في ضوء .
التوقعات العالية بعد ثلاثة أيام من إنطلاق المنافسة وخسر المنتخب الكاميروني كذلك اليوم الإثنين مباراته .
الأولي أمام اليابان 0 - 1 ونزل الجنوب إفريقييون والأفارقة إلى الشوارع إبتهاجا بفوز غانا لأنه أول فوز إفريقي في ما يسميه الكثيرون "بكأس .
العالم الإفريقي" ولذلك فإن فريقاإفريقيا يستحق الفوز ويحتل النجوم السوداء بهذا الفوز المركز الثاني في المجموعة الرابعة بعد ألمانيا بفارق الأهداف في حين يتساويان في النقاط بعد فوز ألمانيا الكبير على أستراليا .
4- 0 إلا أن النجوم السوداء لا يزالون بعيدين عن التأهل للدور القادم لأنه يتعين عليهم الفوز على أستراليا في .
المباراة القادمة لضمان حجز مقعدهم في الدور القادم وتصدى المنتخب الغاني الذي لعب بدفاع منظم بقيادة جون مينساه لاعب ساندرلاند ومدافع هوفينيم إسحق فورساه في وسط الدفاع لكل تحرك من جانب الصرب في حين نجح حارس المرمي ريشارد كينغسون في إلتقاط التسديدات التي تجاوزت المدافعين والتي كان يمكن أن تمنح الصرب نقاط المباراة .
الثلاث وقال مدرب المنتخب الغاني ميلوفان راجيفيك في مؤتمر صحفي عقب المباراة إنه سيفكر في إجراء بعض التغييرات في تشكيلة الفريق بعد تعافي سولي مونتاري الذي لم يشارك في المباراة الأولي في حين سيعتمد على كوادو أسامواه بعد .
التعافي الكامل في المباراة القادمة ضد أستراليا ويعتقد المدرب الذي لم يبتهج بعد المباراة إحتراما لبلاده صربياأن المعركة لا تزال طويلة وأن المباراة القادمة .
ضد أستراليا تعتبر هامة جدا ويجب أخذها بجدية

14 يونيو 2010 20:46:00




xhtml CSS