قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام تتعرض لهجمات جديدة في دارفور

نيروبي-كينيا(بانا) -- قال قادة عسكريون أمس الثلاثاء إن القوة المشتركة للأمم المتحدة والإتحاد الإفريقي لحفظ السلام في دارفور(يوناميد) تعرضت لهجمات جديدة خلال الأيام القليلة الماضية بعد إصدار مذكرة بإعتقال الرئيس السوداني عمر البشير حيث أشارت التقارير إلى .
أصابة أربعة من أفراد القوة بجروح بالغة وأضاف القادة العسكريون في بيان تحصلت عليه وكالة بانا للصحافة أن القوة تتعرض للهجوم منذ يوم .
الإثنين حيث تمت مهاجمة عدد من الجنود وذكرت بعثة (يوناميد) أن "دورية لليوناميد كانت عائدة إلى مقرها في مدينة الجنينة بغرب دارفور قد تعرضت للهجوم من قبل مسلحين مجهولين أطلقوا النار بأسلحة صغيرة على سيارة الدورية وأن أربعة جنود من قوات حفظ السلام أصيبوا بجروح خلال الهجوم إصابة أحدهم خطيرة".
0 وقالت بعثة (يوناميد) إن الجرحي تم نقلهم بمروحية للعلاج في مستشفي البعثة في مدينة الفاشر (شمال دارفور) وأن حالتهم الصحية مستقرة ولا يوجد .
تهديد على حياتهم وأضاف البيان أن "بعثة (يوناميد) تجري تحقيقات في الحادث كما أنها أدانت بقوة هذا العمل الجبان وأعمال العنف الإستفزازية ضد جنود حفظ السلام الذين يتواجدون في دارفور لتحقيق السلام والإستقرار في .
الإقليم وتحقيق مصلحة مواطنيه"0 وكان قادة القوة قد إستعدوا لمواجهة التوتر العسكري في دارفور قبل إصدار مذكرة إعتقال الرئيس السوداني وبعد إصدارها أشارت الحكومة السودانية إلى .
أنها ترفض المذكرة وقام ثلاثة مسلحون مجهولون في مدينة الفاشر يوم الإثنين بسرقة سيارة تابعة لبعثة (يوناميد) حيث لم .
يصب أحد بجروح وتم إطلاع الشرطة السودانية بالحادث وتعرض مراقب عسكري يتبع لبعثة (يوناميد) كان في طريقه أمس الثلاثاء إلى موقع لفريق عسكري في مدينة الضعين (حوالى 160 كلم جنوب شرق نيالا بولاية جنوب .
دارفور) لإطلاق نار من جانب مسلحين ولكن لم يصب بأذى وقالت (يوناميد) إنها أبلغت الشرطة السودانية .
بالحادث وأضافت البعثة أنها كثفت دورياتها في إقليم دارفور حيث أجرت خلال ال 24 ساعة الماضية 31 دورية لبناء الثقة وسبع دوريات حراسة ودوريات في الليل .
شملت 41 قرية ومخيمات النازحين وأجرت الشرطة التابعة لليوماميد أيضا ما مجموعه .
96 دورية حول القرى ومخيمات النازحين

11 مارس 2009 11:00:00




xhtml CSS