قمة طارئة "لإكواس" حول أزمة مالي غدا في أبيدجان

دكار-السنغال(بانا) - سيعقد رؤساء دول وحكومات المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) غدا السبت قمة طارئة في العاصمة التجارية الإيفوارية أبيدجان لبحث أزمة مالي حيث تفاقم الوضع الأمني نتيجة المواجهات الدائرة بين الجماعات المسلحة المتطرفة والقوات الحكومية المدعومة من قبل فرنسا والتي ستتعزز قريبا بدعم بلدان أخرى في الإقليم بالإضافة إلى تشاد.

وأفادت "إكواس" في بيان لها أن القمة تهدف لاتخاذ إجراءات إضافية لتسوية أزمة مالي.

وأوضح البيان أن قمة أبيدجان التي سيحضرها كذلك ممثلو 18 مؤسسة ودولة غير أعضاء في "إكواس" ستبحث التطورات الأخيرة للوضع السياسي في مالي لمناقشة كيفية تمكن الإقليم من التعاون مع المجتمع الدولي لتنفيذ قرار 2085 الصادر عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وسيستمع زعماء الإقليم خلال اللقاء لعرض من رئيس مفوضية "إكواس" كادري ديزيري ودراغو حول الوضع السياسي والأمن في مالي إلى جانب تقارير للرئيسين البوركيني بليز كومباوري والنيجيري غودلوك جوناثان حول جهود الوساطة التي قاما بها من أجل تسوية النزاع.

كما سيطلعهم رئيس لجنة قادة أركان "إكواس" الجنرال الإيفواري سواميلا باكايوكو على مستوى تقدم نشر البعثة الدولية لدعم مالي (ميسما) بينما سيرفع وزير الخارجية الإيفوارية شارل كوفي ديبي إلى القمة تقريرا حول اجتماع مجلس الوساطة والأمن.

وتمهيدا لقمة رؤساء الدول والحكومات من المقرر عقد اجتماع طارئ لمجلس الوساطة والأمن اليوم الجمعة بمشاركة وزراء خارجية ودفاع الدول الأعضاء في "إكواس" لمنافشة الوضع في كل من مالي وغينيا بيساو وصياغة توصيات بالخصوص.

وعلاوة على مالي سيبحث الاجتماع بالفعل كذلك الوضع في غينيا بيساو حيث نشرت "إكواس" العام الماضي بعثة عسكرية أطلق عليها "إيكوميب" بهدف حماية مؤسسات المرحلة الانتقالية ووقعت اتفاقا حول تنفيذ خارطة طريق برنامج إصلاح قطاع الدفاع والأمن في هذا البلد.

ومن المنتظر أيضا أن تصادق قمة أبيدجان على تعيين الجنرال النيجيري شيهو أوسمان عبدالقادر قائدا لبعثة "ميسما" والعميد النيجري ياي غاربا مساعدا له.

-0- بانا/ك ب/ع ه/ 18 يناير 2013  

18 يناير 2013 12:52:38




xhtml CSS