قمة الاتحاد الإفريقي تقر إجراءات جديدة لمحاربة الإرهاب

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - أعلن مسؤول رفيع المستوى اليوم الثلاثاء أن القمة الـ28 العادية للاتحاد الإفريقي اعتمدت صندوقا خاصا لمحاربة الإرهاب، بالموازاة مع تجديد التركيز على اجتثاث آفة الهجمات الإرهابية التي تنفذها حركات بوكو حرام و"الشباب" و"جيش الرب للمقاومة".

وصرح مفوض الاتحاد الإفريقي للسلم والأمن إسماعيل شرقي أن القمة أقرت الصندوق الخاص الجديد من أجل التركيز على احتواء تطرف الشباب.

وقال مفوض الاتحاد الإفريقي "لقد تم تبني التقرير المتعلق باستحداث صندوق خاص. وسنبدأ بحث كيفية إنشاء الصندوق. وسينعقد اجتماع وزاري للوزراء الأفارقة المكلفين بالعدل خلال أبريل المقبل للشروع في العمل حول أطر تفعيله".

يشار إلى أن محاربة الإرهاب ظلت تشكل إحدى نقاط أجندة القمة خلال السنوات الأخيرة.

وتتصدر النزاعات الناجمة عن استغلال الموارد الطبيعية والارتباط بين الإرهاب والجريمة المنظمة نقاشات القمة الـ28 العادية للاتحاد الإفريقي المنعقدة حاليا في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا.

وخصصت القمة نقاشاتها لبحث العلاقات بين الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة في التصدي لقضايا السلام والأمن التي تهم القارة.

وصرح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الذي حضر قمة الاتحاد الإفريقي أن الأمم المتحدة على استعداد لتعزيز قدرات البلدان الإفريقية من أجل تمكينها من التصدي للإرهاب.

وقال غوتيريس "سنكثف جهودنا من أجل بناء القدرات في مكافحة الإرهاب".

وزود قسم الاتحاد الإفريقي للسلم والأمن القمة بتقرير حول تقدم محاربته للإرهاب.

وأوضح شرقي أن قوة الحسم التي شكلها الاتحاد الإفريقي لمحاربة "جيش الرب للمقاومة" نجحت في إلقاء القبض على قياديين في الحركة.

وقال شرقي في تصريح للصحافة بأديس أبابا "لقد أحرزنا تقدما هاما في توقيف قيادات في جيش الرب للمقاومة. وسيتم الإعداد للمرحلة المقبلة".

وفي ما يتعلق بالشأن الليبي، دعت قمة الاتحاد الإفريقي الحكومة الليبية إلى تقييم مجلسها الرئاسي وإعادة النظر في تركيبته، سعيا لتشكيل حكومة جامعة.

وحث الاتحاد الإفريقي كذلك على تقديم مساعدة دولية لتمكين ليبيا وبقية البلدان المتضررة من الإرهاب من التصدي لتمدد التهديد الإرهابي.

أما بخصوص جنوب السودان، فقد أقرت القمة جولة جديدة من الوساطة السياسية، وطلبت من كبير وسطائها السياسيين التواصل مع حكومة الرئيس سيلفا كير، تمهيدا لإعادة إطلاق محادثات السلام.

-0- بانا/أ أو/ع ه/ 31 يناير 2017









31 يناير 2017 14:58:25




xhtml CSS