قمة الاتحاد الإفريقي ترسي أسس تحرك أقوى حول الشباب

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - أرست مفوضية الاتحاد الإفريقي أسس جهود أقوى لمعالجة بطالة الشباب، مع اعتزامها تعيين مبعوث خاص لشؤون الشباب هذا العام من أجل إحراز تقدم في هذا الميدان، من خلال مبادرات من شأنها استحداث المزيد من مواطن العمل وتحسين الظروف المعيشية.

وقالت الرئيسة المنصرفة للاتحاد الإفريقي نكوسازانا دلاميني زوما الثلاثاء "يجب أن تهدف برامجنا للتنويع الاقتصادي والتحديث الزراعي وتطوير الصناعات الزراعية إلى استحداث مواطن عمل وفرص اقتصادية للمقاولين الشباب".

وكانت قمة الاتحاد الإفريقي قد بدأت أعمالها الإثنين في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا لمناقشة جملة من القضايا القارية المهمة، من ضمنها إعادة عضوية المغرب في الاتحاد وانتخاب رئيس جديد للمفوضية ومفوضين جدد.

وأكدت دلاميني زوما التي تركت منصبها لوزير الخارجية التشادي موسى فكي محمد أن "المستقبل الذي نحن اليوم بصدد بنائه يجب أن يصنع قارة إفريقية عظيمة للأجيال الحالية".

وتمحورت قمة الاتحاد الإفريقي التي اختتمت أعمالها الثلاثاء حول موضوع "الاستفادة من العائد السكاني من خلال الاستثمار في الشباب الإفريقي".

واعتبرت دلاميني زوما أن هذا المحور يجب أن يسمح ببحث سبل ردم الفجوات بين احتياجات تدريب الشباب وقدرتهم على إيجاد فرص عمل بعد إكمال دراستهم.

وأضافت "كي نستفيد من هذا المورد، يتعين علينا أولا تزويد كل فتيان وفتيات إفريقيا وشبابها بفرص تمكنهم من تلقي الدراسة وإكمال التعليم الثانوي والاستفادة من التدريب المهني والدراسة الجامعية حتى يوسعوا معرفتهم للعلوم والرياضيات والهندسة".

وبحث الاتحاد الإفريقي مبادرات جديدة، بينها استراتيجية المصرف الإفريقي للتنمية حول ضمان مواطن عمل للشباب في إفريقيا (2016-2025) من أجل استحداث 50 مليون فرصة عمل للشباب.

ويساهم المصرف القاري بـ300 مليون دولار أمريكي في دعم مبادرات كفيلة بمساعدة الشباب على إطلاق شركات جديدة.

من جانبه، صرح الرئيس الجديد للاتحاد الإفريقي الرئيس التشادي ألفا كوندي أن أجندة الشباب يجب التعامل معها بالمزيد من الجدية، داعيا إلى إشراك الشباب بشكل مباشر في قمة الاتحاد الإفريقي المقبلة.

ويخطط الاتحاد الإفريقي لضمان تشغيل ما لا يقل عن 60 في المائة من الشباب العاطلين عن العمل من أجل إنهاء معدل بطالة البالغين الذي يتجاوز 10 في المائة.

-0- بانا/أ أو/ع ه/ 01 فبراير 2017

01 فبراير 2017 02:27:34




xhtml CSS