قانون جديد في بوركينا فاسو يشدد العقوبة على مرتكبي العنف ضد النساء

وغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - صوت نواب البرلمان الانتقالي لبوركينا فاسو، اليوم الأحد، على قانون يتضمن الوقاية وردع العنف المستهدف للنساء والفتيات وينص على التكفل بالضحايا في هذا البلد الذي تمثل فيه النساء أكثر من 52 في المائة.

وينص القانون الجديد على أن كل مَن تثبت إدانتهم بارتكاب العنف يواجهون عقوبة بالسجن تتراوح ما بين سنة وخمس سنوات وغرامة من 600 ألف فرنك إلى 5ر1 مليون فرنك إفريقي أو إحدى العقوبتين فقط.

وقال رئيس اللجنة التي أعدت القانون، لومبو يومالي "إننا نعتقد أن هذا القانون سيسمح بضبط الأمور".

وترى الكاتبة البرلمانية، لايتيتا كودوغو أن القانون الجديد يأتي لردع أولئك الذين اعتادوا تعنيف النساء. "لأن هؤلاء النساء اللاتي يعانين ويتعرضن للعنف يعشن في ألم وحسرة ولا يعرفن إلى أين يتجهن".

وأضافت "إننا نتفق مع جميع المتدخلين على أننا يمكن أن نعمل أكثر لتوعية السكان على ضرورة نبذ الرواسب الاجتماعية-الثقافية".

-0- بانا/ن د/س ج/06 سبتمبر 2015

06 سبتمبر 2015 22:24:07




xhtml CSS