قادة الدول يرسمون معالم سلطة الإتحاد الإفريقي

سرت-ليبيا(بانا) -- أكد رؤساء الدول والحكومات الأفارقة اليوم الجمعة في سرت من خلال تقرير حصلت وكالة بانا للصحافة على نسخة منه أن تحويل مفوضية الإتحاد الإفريقي إلى "سلطة" يهدف لتعزيز الإطار المؤسسي لهذه المنظمة لتسريع الإندماج السياسي والإجتماعي والإقتصادي .
للقارة على درب إنجاز الولاقات المتحدة الإفريقية وتمكن القادة بعد نقاشات دامت ليلة كاملة من التوصل إلى توافق حول إنشاء هذه السلطة التي ستحل .
محل المفوضية وينص هذا الإتفاق الموقع في ساعات الفجر الأولى الرابعة بالتوقيت المحلي والثانية بالتوقيت العالمي الموحد على أن السلطة "ستمارس مهامهما وفق مبدأ التنسيق مع المجموعات الإقتصادية الإقليمية والدول الأعضاء".
0 وستتمتع السلطة بمجالات إختصاص واسعة جدا تشمل الحد من الفقر في القارة (بالتنسيق مع المجموعات الإقتصادية الإقليمية) وحرية تنقل الأفراد والسلع والخدمات والبنى التحتية الإقليمية والقارة (شبكات الطرق والجسور وسكك الحديد والجسور والموانئ والطاقة والإتصال وغيرها).
0 وتم أيضا دمج مسائل الإحتباس الحراري والتصحر وتعرية السواحل والأوبئة مثل الإيدز والبحث العلمي .
والمفاوضات التجارية ضمن مجالات إختصاصها وسيكون على السلطة أيضا الإهتمام بمسائل السلام والأمن والسياسة الخارجية وتنسيق الدفاع في القارة إلى جانب الإجرام العابر للحدود (الإرهاب والمخدرات .
وتهريب الأسلحة) والأطر القانونية وستكون السلطة مكلفة من جملة مهامها الأخرى بتقديم إقتراحات من شأنها تسريع الإندماج السياسي والإقتصادي للقارة وضمان الإرتقاء بالتوجه الوحدوي .
الإفريقي والسهر على تطبيق القرارات وستنسق كذلك مواقف الدول الأعضاء في الإتحاد الإفريقي أثناء المفاوضات الدولية وستمثل الدول وتتحدث بإسمهم في المنظمات الدولية خاصة في مجال .
السياسة الخارجية المشتركة وتشمل باقي المهام المنوطة بالسلطة تنسيق ومتابعة وتطوير إجراءات منع وإدارة وفض النزاعات وتنفيذ السياسة الإفريقية المشتركة للدفاع والأمن بالإضافة إلى إستراتيجيات تعبئة الموارد الضرورية .
لدفاع القارة وسيكون عليها أيضا تمثيل المهام المشتركة لدول الإتحاد والتحدث بإسمها في المنتديات الدولية حول التجارة الدولية وضمان متابعة تنفيذ برامج الشراكة الجديدة لتنمية إفريقيا (نيباد).
0 وفيما يتعلق بتشكيلتها فتتكون المفوضية من رئيس .
ونائب رئيس و9 أمناء ومنسق للدفاع المشترك وسيكون الأمناء مكلفون بإعداد سياسات وبرامج مشتركة في مجالات إختصاصهم ورفعها إلى مختلف المؤسسات .
لبحثها وتبنيها ومتابعة تنفيذ القرارات ومن جهة أخرى فإن تحول المفوضية إلى سلطة ستكون له إنعكاسات مالية سيتم تناولها قريبا وذلك بلا شك خلال الإجتماع المقبل للمجلس التنفيذي في يناير القادم .
في أديس أبابا بأثيوبيا وفي إنتظار ذلك أكد القادة على "الضرورة الملحة لإيجاد مصادر تمويل بديلة لضمان السير الجيد لبرامج وأنشطة الإتحاد".
0 وأعلن أنه سيتم رفع تقرير بالخصوص إلى الدورة .
العادية القادمة للمجلس التنفيذي

03 يوليو 2009 16:49:00




xhtml CSS