قادة إكواس يتفقون على إسم لعملة جديدة

داكار- السنغال (بانا) -- سيجتمع رؤساء الدول الخمس الأعضاء فى المنطقة النقدية الثانية لدول غرب إفريقيا فى داكار يوم الخميس للإتفاق على إسم للعملة الجديدة التى سيتم إستخدامها داخل المنطقة النقدية الثانية للمجموعة الإقتصادية الثانية لدول غرب إفريقيا (إكواس).
0 ويعتبر إجتماع الدول الأعضاء فى المنطقة النقدية الثانية لغرب إفريقيا أحد الإجتماعات التى ستعقد على هامش قمة المجموعة الإقتصادية لدول غرب إفريقيا ال15 التى تستمر .
يومين وكان هذا الإقتراح قد تبناه إجتماع مجلس التقارب الذى يضم وزراء المالية والإقتصادية والتنمية والإندماج والشؤون الخارجية ومحافظو المصارف المركزية فى دول المنطقة .
النقدية الخمس وكانت الدول الخمس وهى غامبيا وغانا وغينيا ونيجيريا وسيراليون قد وقعت إتفاقية فى أبريل 2000 لإنشاء منطقة نقدية ثانية داخل إكواس فى عام 2003 موازية للإتحاد الإقتصادى والنقدى لدول غرب إفريقيا الذى يضم ثمانى دول تستخدم .
الفرنك الإفريقى ويضم الإتحاد النقدى والإقتصادى لدول غرب إفريقيا كلا من بنين وبوركينا فاسو والكوت دى فوار وغينيا بيساو والنيجر ومالى والسنغال والتوغو بينما تم قبول ليبيريا والرأس الأخضر كمراقبين فى المنطقة النقدية الثانية لدول .
غرب إفريقيا والهدف هو دمج العملتين فى عام 2004 فى منطقة نقدية .
واحدة فى الإقليم ومن المتوقع أن يوافق إجتماع الخميس وهو الثالث لرؤساء دول المنطقة النقدية لدول غرب إفريقيا على إنشاء آلية لتحديد قيمة للتبادل يسرى مفعولها إعتبارا من الأول من .
أبريل 2002 وستعمل هذه الآلية على تحديد قيمة تبادل بين عملات .
المنطقة النقدية والعملة المثبتة عليها وهى الدولار الأمريكى وستظل آلية تحديد قيمة التبادل فى العمل حتى يتم تبنى عملة موحدة كما تعتبر مرجعا للدول الأعضاء لتقييم فعالية .
سياساتها النقدية كما سيحدد رؤساء دول المجموعة النقدية مقر المصرف المركزى للمجموعة النقدية ورأسمال المصرف البالغ 100 مليون .
دولار على أساس صيغة المساهمة فى ميزانية إكواس ومن المتوقع أن يجيز الرؤساء خلال إجتماعهم إنشاء صندوق للتعاون برأسمال قدره 100 مليون دولار كانوا قد .
إتفقوا على إنشائه فى ديسمبر 2000 وكان قد طلب من الدول الأعضاء تقديم مساهمة أولية بمبلع 50 مليون دولار أو 50 % من رأسمال الصندوق بنهاية فبراير 2002 وتكملة المساهمة بحلول سبتمبر .
من نفس السنة ومن المقرر ايضا أن يوافق الإجتماع على تطوير نظام التسديد الوطنى وتفعيل إجراءات التسديد عبر حدود الدول .
الخمس الأعضاء وقال دافيد أسانتى المستشار الفنى لمعهد النقد الإفريقى ومقره غانا لوكالة (بانا) أن مفهوم العملة المزدوجة سيسهل .
عملية التقارب من أجل قيام المنطقة النقدية الواحدة لإكواس وأضاف "أن العملات المختلفة المستخدمة فى الدول الأعضاء غير قابلة للتحويل وأنه من خلال التنسيق النقدى وتوحيد السياسات اللمالية يمكن إقامة الإتحاد النقدى الموحد فى الإقليم".
0 وتدفع نيجيريا وغانا بجهود إقامة منطقة نقدية ثانية الى جانب منطقة الفرنك الإفريقى تحقيقا للهدف الذى تم تحديده .
مبدئيا سنة 2000 وهو إقامة إتحاد نقدى فى مجموعة إكواس وتعتبر العملة الموحدة عنصرا هاما فى الإندماج الإقتصادى فى الإقليم بموجب المعاهدة التى نشأت بموجبها .
إكواس سنة 1975

19 ديسمبر 2001 21:19:00




xhtml CSS