قائد "برخان" المنصرف يؤكد "عدم وجود ملاذ" للإرهابيين

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - أكد القائد المنصرف لعملية "برخان" الفرنسية" الجنرال برونو غيبيرت مساء اليوم الإثنين في واغادوغو أنه "لم يعد هناك ملاذ" للإرهابيين في منطقة الساحل.

وقال الجنرال الفرنسي "لقد حققنا نتائج إيجابية ضد المجموعات الإرهابية. ولم يعد هناك ملاذ حقيقي يتحصن فيه الإرهابيون".

وأكد الجنرال غيبيرت في تصريح أدلى به عقب لقائه مع الرئيس البوركيني روك مارك كريستيان كابوري أن "الإرهابيين لم يعودوا قادرين على تنفيذ عمليات منسقة".

وأوضح غيبيرت أن هناك أيضا "التزاما قويا جدا" من جيويش مجموعة دول الساحل والخمس، وفي مقدمتها الجيش البوركيني، مضيفا أن هذه القوة المشتركة "تتعزز بشكل مضطرد"، ونفذت حتى الآن ست عمليات، سيما في أجزاء الوسط والشرق والغرب.

وتابع أن هذه النتائج تحققت بفضل التزام رؤساء الدول الأعضاء بالتمتع بقوة فعالة.

يشار إلى أن عملية "برخان" التي يقودها الجيش الفرنسي، بالشراكة مع مجموعة دول الساحل الخمس قوامها 3500 عسكري. وتم إطلاقها في الأول من أغسطس 2014 .

وتتمثل مهمتها في محاربة المجموعات الإرهابية المسلحة في بلدان منطقة الساحل والصحراء المتمثلة في كل من بوركينا فاسو ومالي وموريتانيا والنيجر وتشاد.

-0- بانا/ن ت/ع ه/ 23 يوليو 2018


23 يوليو 2018 23:48:54




xhtml CSS