فرنسا تدين العنف فى جمهورية إفريقيا الوسطى

باريس - فرنسا(بانا) -- ادانت فرنسا المحاولة الانقلابية التى جرت فى جمهورية افريقيا الوسطى والتى لقى خلالها 20 شخصا على الاقل مصرعهم عندما هاجم جنود منشقون .
مقر اقامة الرئيس انجى فيليكس باتاسى صباح يوم الاثنين وقال فرانسوا رايفاسيواالمتحدث باسم الخارجية الفرنسية فى بيان اليوم اننا "ندعو الى الهدوء والى تفعيل الدستور وسنستمر فى اعطاء الوضع اهمية خاصة لتقييمه".
0 ويذكران جمهورية افريقيا الوسطى شهدت وضعا متوترا فى الاشهر الاخيرة وسط احتجاجات واضرابات قام بها افراد الخدمة المدنية مطالبين بدفع رواتبهم التى تاخر دفعها .
لعامين وباستقالة الرئيس باتاسى وذكرت التقارير التى وردت الى باريس ان السلطات فى بانغى اتهمت الحاكم العسكرى السابق الجنرال اندريه كولينغبا .
بانه وراء المحاولة الانقلابية ويذكر ان كولينغبا الذى ينحدر من الجنوب كان قد حكم جمهورية افريقيا الوسطى فى الفترة من 1981 الى 1993 ولكنه .
تعرض لضغوط دولية اجبرته على تطبيق النظام الديمقراطى وكان باتاسى قد فاز بالانتخابات الرئاسية التى اجريت .
عام 1993 وانتخابات عام 1999 وكان كوفى عنان الامين العام للامم المتحدة قد حذر فى يناير بداية هذا العام بان المظاهرات التى يقوم بها موظفو الخدمة المدنية والطلاب تهدد تحقيق عملية السلام فى .
جمهورية افريقيا الوسطى ومن جهته دعا الرئيس باتاسى المجتمع الدولى الى تقديم مساعدات مالية الى بلاده لمواجهة الازمة المالية التى .
تعصف ببلاده

30 مايو 2001 17:43:00




xhtml CSS