فرنسا تتوقع نشرا سريعا للوحدات الإفريقية في مالي

باريس-فرنسا(بانا) - صرح وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس مساء الإثنين في باريس أن بلاده تتوقع نشرا سريعا للوحدات العسكرية الإفريقية في مالي وتعتزم وضع وسائل لوجستية تحت تصرفها.

وقال فابيوس في مؤتمر صحفي "لقد تلقينا عروضا من المملكة المتحدة وبلجيكا والولايات المتحدة والدانمارك بوضع وسائل لوجستية تحت تصرفنا. ونعتزم وضعها تحت تصرف أصدقائنا الأفارقة".

وصرح وزير الخارجية الفرنسي من جهة أخرى أن تشاد مستعدة لإرسال وحدة عسكرية إلى مالي حيث ستضاف إلى وحدات كل من بنين وبوركينا فاسو والنيجر ونيجيريا والسنغال والتوغو وغينيا.

وقال فابيوس "لقد أجريت شخصيا اتصالا هاتفيا مع رئيسة مفوضية الإتحاد الإفريقي دلاميني زوما للتباحث حول الوضع في مالي. كما أجريت محادثات بالخصوص مع عدة مسؤولين أفارقة آخرين بينهم الرئيس السنغالي ماكي سال ونظيري الجزائري مراد مدلسي. إننا نعمل في تعاون وثيق مع أصدقائنا الأفارقة حول قضية مالي".

والتزمت نيجيريا التي ستتولى قيادة القوة الإفريقية في مالي بالمساهمة ب600 عنصر بينما سترسل النيجر وبوركينا فاسو والتوغو والسنغال وحدات قوام كل منها 500 عنصر.

وتعهدت بنين من جانبها بنشر 300 عسكري في مالي. أما غينيا فقد قررت إرسال وحدة قوامها 125 عسكري إلى هذا البلد.

-0- بانا/ص أ/ع ه/ 15 يناير 2013  




15 يناير 2013 15:16:55




xhtml CSS