فائز السرّاج يصل إلى أبيدجان قادما من نيامي

طرابلس-ليبيا(بانا) - وصل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا، فائز السراج والوفد المرافق له، ، مساء اليوم الثلاثاء إلى مدينة أبيدجان بالكوت ديفوار، للمشاركة في أعمال القمة الإفريقية الأوروبية التي ستنطلق أشغالها غدًا الأربعاء في العاصمة الاقتصادية الإيفوارية.

واستنادا إلى ما نشر المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي على  صفحته في موقع "فيسبوك"، فإن السراج سيجري على هامش القمة عدة لقاءات مع عدد من قادة الدول المشاركة يتناول خلالها مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك وبنود جدول الأعمال وسبل دعم علاقات الصداقة والتعاون مع هذه الدول وتنسيق المواقف حيال القضايا المطروحة في هذه القمة.

وكان الرئيس الإيفواري الحسن وتارا في استقبال السراج والوفد المرافق له بمطار أبيدجان، التي وصلها قادما من نيامي عاصمة النجير التي زارها صباح اليوم الثلاثاء.

على صعيد آخر، اتفق رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، خلال مباحثات أجراها اليوم الثلاثاء، مع الرئيس النيجري محمدو إيسوفو في العاصمة نيامي، على تعزيز التعاون بين البلدين فيما يخص أمن الحدود ومكافحة الهجرة والتهريب بمختلف أنواعه.

وتناولت مباحثات السراج ويوسوفو مستجدات الوضع السياسي في ليبيا والعلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تطويرها إلى جانب عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأكد السراج -بحسب المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي- خلال اللقاء، على أهمية التعاون والتنسيق لتأمين الحدود المشتركة والتصدي للإرهاب ومكافحة الهجرة غير الشرعية والشبكات الإجرامية التي تقف وراءها.

من جهته، رحب رئيس النيجر محمد يوسوفو بالسراج والوفد المرافق له، مجددًا دعم بلاده لحكومة الوفاق الوطني وجهود المجلس الرئاسي لتوسيع قاعدة التوافق والتمسك بالمسار السلمي كطريق وحيد لحل الأزمة الليبية.

وأكد إيسوفو على ضرورة تعزيز التعاون في مجالات أمن الحدود ومكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية والتهريب بمختلف أشكاله.

وتأتي زيارة السراج للنيجر ضمن برنامج عمله لحضور القمة الأفريقية الأوروبية الخامسة التي تستضيفها مدينة أبيدجان بالكوت ديفوار يومي 29 و30 نوفمبر.

-0- بانا/ي ب/س ج/28 نوفمبر 2017

28 نوفمبر 2017 23:43:49




xhtml CSS