غوتيريس يزور جمهورية افريقيا الوسطى الاسبوع المقبل

نيويورك (بانا) - أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس أنه سيزور جمهورية أفريقيا الوسطى مطلع الأسبوع المقبل من أجل قضاء "يوم الأمم المتحدة" مع أفراد بعثة حفظ السلام هنالك.

وقال الأمين العام، في تصريح للصحفيين بنيويورك يوم الأربعاء، إن عمليات حفظ السلام هي من بين أكثر أدوات المجتمع الدولي فعالية في مواجهة تحديات السلم والأمن الدوليين، مشيدا بشجاعة أفرادها  وتفانيهم في مساعدة البلدان على الخروج من الصراعات المسلحة.

وأضاف أنه منذ بداية العام، توفي 67 من أفراد حفظ السلام أثناء أداء الواجب، قتل منهم 12 في أعمال عدائية في جمهورية أفريقيا الوسطى، مؤكدا أنه "من المهم أن نتذكر أنه منذ خمس سنوات، كانت جمهورية أفريقيا الوسطى تعاني من فظائع جماعية، وساعد حفظة السلام التابعين للأمم المتحدة على تفادي الأسوأ. واليوم، لا تزال الحالة مقلقة للغاية".

وأبرز الامين العام للأمم المتحدة أن زيارته لجمهورية افريقيا الوسطى التي تعد واحدة من أخطر الأماكن في العالم لعمال الإغاثة، تهدف أيضا إلى "لفت الانتباه إلى حالة هشة غالبا ما تكون بعيدة عن اضواء الإعلام"، مشيرا الى أن عدد المشردين داخليا قد تضاعف تقريبا منذ بداية العام ليصل إلى 600 ألف شخص، في حين تجاوز عدد اللاجئين في البلدان المجاورة نصف مليون لاجئ.

وشدد غوتيريس على أهمية دعم عملية حفظ السلام الأممية والحفاظ على السلم والإنجازات التي تحققت في البلاد، إذ تم انتخاب الرئيس والحكومة، في أعقاب منتدى بانغي الشامل، بالإضافة إلى إنشاء محكمة جنائية خاصة بمساعدة الأمم المتحدة لضمان المساءلة.

وقال في هذا الصدد إنه طلب من مجلس الأمن زيادة الحد الأقصى للقوات في جمهورية أفريقيا الوسطى والرفع من قدرتها على التصدي للتحديات التي تواجهها، معلنا مواصلة التعاون مع الاتحاد الأفريقي وتأييده القوي للمبادرة الأفريقية للسلام والمصالحة.

-0- بانا/ع ط/ 19 أكتوبر 2017

19 أكتوبر 2017 08:41:43




xhtml CSS