غسان سلامة : الأزمة الليبية طال أمدها

برازافيل-ليبيا(بانا) - صرح ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا غسان سلامة الجمعة في برازافيل أن الأزمة الليبية طال أمدها، ويجب العمل بكل الوسائل من أجل حلها، وذلك عقب لقائه مع وزير الخارجية والتعاون والكونغوليين في الخارج جون كلود غاكوسو.

وقال غسان سلامة "لقد طال أمد الأزمة الليبية. من واجبنا كأمم متحدة ومنظمات إقليمية مختصة تشجيع الليبيين بقوة على تسوية الأزمة التي علقوا فيها".

ولاحظ أن "الأمم المتحدة بالتعاون بذلت مع الاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية الكثير من الجهود لتعزيز الوساطة السياسية في ليبيا"، مشيرا إلى أن "الأمم المتحدة لديها بعثة تضم أكثر من 300 عنصر لإدارة أنشطتها".

من جانبه، أكد وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي أنه أتى إلى برازافيل دعما لمبادرة الاتحاد الإفريقي الهادفة إلى إيجاد حل للنزاع الذي يمزق مختلف الفرقاء الموزعين بين مدينتي طرابلس وطبرق.

وقال "ليبيا بلد مجاور لتونس. والوضع السائد في هذا البلد له تأثير مباشر على اقتصادنا وأمننا. وتعد تونس بالتالي البلد الأكثر تضررا من الوضع المضطرب في ليبيا".

وما تزال مختلف الأطراف المعنية بتسوية الأزمة الليبية تعلق الكثير من الآمال على الاجتماع الرابع للجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى حول ليبيا المنعقد اليوم السبت في برازافيل برئاسة الرئيس الكونغولي دنيس ساسو نغيسو رئيس اللجنة.

-0- بانا/م ب/ع ه/ 09 سبتمبر 2017

09 سبتمبر 2017 17:04:54




xhtml CSS