سحب القوات الإسبانية العاملة ضمن قوات حفظ السلام بإفريقيا الوسطى

مدريد-اسبانيا(بانا) -  أعلنت وزارة الدفاع الإسبانية أن القوات الإسبانية العاملة بإفريقيا الوسطى ضمن بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار بجمهورية إفريقيا الوسطى ستبدأ في الانسحاب من هذا البلد خلال الأيام الأولى من شهر مارس الجاري.

وأوضح بيان للوزارة أن ما مجموعه 73 عسكريا من قوات العمليات الخاصة و17 من عناصر الحرس المدني سيغادرون العاصمة بانغي في الأيام المقبلة.

وقام 197 عسكريا إسبانيا، منذ نشر القوات الإسبانية بجمهورية إفريقيا الوسطى في مايو 2014، بما مجموعه 447 عملية عسكرية، وقدموا 150 خدمة للسكان المحليين.

ورامت هذه المهمة المساهمة في حماية المدنيين واستتباب الأمن والنظام العام، والتعاون في استعادة سلطة الدولة في جميع أنحاء البلاد، وتهيئة الظروف لتقديم المساعدة الإنسانية، وتسهيل عملية نزع السلاح، وإعادة هيكلة قطاعات الدفاع والأمن.

وتندرج المشاركة الإسبانية في إطار القرار 2127 الصادر عن مجلس الأمن الدولي، الذي اعتمد في 5 شتنبر 2013، والذي أجاز نشر بعثات دولية في جمهورية إفريقيا الوسطى.

-0- بانا/ع ط/ 2 مارس 2015

02 مارس 2015 10:57:37




xhtml CSS