زيمبابوي تلغي تصاريح الصحفيين البريطانيين

هراري-زيمبابوي (بانا) -- الغت زيمبابوي اليوم الخميس تصاريح عمل جميع مراسلي هيئة الاذاعة البريطانية بالبلاد بدعوى سوء تغطية الاحداث في زيمبابوي الواقعة بالجنوب .
الافريقي و ياتي القرار عقب تقرير اوردته هيئة الاذاعة يوم الثلاثاء يدعي ان الرئيس روبرت موغابي "اقسم على مواصلة انتزاع مزارع البيض" عندما افتتح رسميا جلسة البرلمان .
الجديدة و قال وزير الاعلام جوناثان مويو ان التقرير -الذي اعده راغيه عمر مراسل هيئة الاذاعة البريطانية بي بي سي- كاذبا و اتهم هيئة الاذاعة بتكرار تشويه الاحداث .
و سوء تغطيتها بالبلاد و قال الوزير في رسالته التي الغت تصاريح عمل المراسلين "ان الوقت حان لتلتزم هيئة الاذاعة البريطانية في زيمبابوي بنفس مستويات اخلاقيات المهنة التي تتبعها في بريطانيا.
و هذا هو لب الموضوع لا أكثر و لا أقل".
0 و اضاف قائلا "و من الواضح -و كما حدث عدة مرات من قبل- فان هيئة الاذاعة البريطانية تعمد لنقل تصريحات الرئيس بافكار مسبقة لتشويهها بهدف خلق انطباع كاذب بانه لا وجود لسيادة القانون في زيمبابوي".
0 و يعد تجميد تصاريح مراسلي الاذاعة البريطانية احدث .
صدام بينهم و بين السلطات الزيمبابوية هذا العام فقد تم طرد مراسل الاذاعة جوزيف وينتر من زيمبابوي مطلع العام الحالي بدعوى حصوله على تمديد لفترة تصريح عمل بطرق .
غير شرعية يذكر ان العلاقات بين زيمبابوي و مستعمرتها السابقة بريطانيا شهدت تدهورا في السنوات الاخيرة بسبب خطة الرئيس موغابي لانتزاع مزارع البيض غير المستغلة -الذين يملكون معظم الاراضي الزراعية بالبلاد- و اعادة توزيعها على المزارعين ممن .
لا اراض لهم و ظلت المؤسسات الاعلامية البريطانية -خاصة هيئة الاذاعة .
البريطانية- تنتقد بشدة خطط الحكومة الزيمبابوية لاصلاح الارض

26 يوليو 2001 18:08:00




xhtml CSS