زوجات رؤساء دول وسط و غرب إفريقيا يجتمعن في باماكو

باماكو-مالي(بانا) -- دعت زوجات رؤساء دول وسط و غرب إفريقيا خلال اجتماعهن بعاصمة جمهورية مالي يومي 7 و 8 الشهر الجاري في إطار الندوة الدولية حول التقليص من معدل وفيات النساء والمواليد الجدد "رؤية 2010" دعت المقررين السياسيين إلى "مزيد من الدعم" للتقليص من عدد وفيات الامهات و المواليد الجدد بنسبة 50 في المائة في أفق سنة 2010 .
كما وجه اللقاء -الذي حضره وزراء صحة بلدان المنطقة و موظفي الامم المتحدة و المنظمات غير الحكومية المعنية بمكافحة وفيات الامهات و المواليد الجدد- وجه نداء حارا لمختلف الحكومات لاعداد برنامج عمل بالتعاون مع منظمة اليونسيف في أفق نفس السنة.
و في تصريح لهن دعت زوجات الرؤساء الافارقة الجماعات المحلية بالمشاركة في هذه المعركة وبالاخص عن طريق تبني تخطيطات عائلية.
من جهة أخرى عين اللقاء الذي جاء بمبادرة من جمهورية مالي عين هذا البلد لتقديم "تصريح باماكو" خلال المؤتمر الافريقي المقرر له يوم 28 الشهر الجاري بالقاهرة.
و تشير إحصائيات صادرة عن وزارة الصحة بمالي أن عدد النساء اللائي يقعن في الحمل يقدر ب 380 امرأة كل دقيقة 190 منهن يتعرضن لحمل غير مرغوب فيه و يتم إجهاض أربعين امرأة منهن بكيفية خطيرة فيما تتوفى امرأة واحدة إثر اضطرابات مرتبطة .
بالولادة

09 مايو 2001 14:41:00




xhtml CSS