روبينسون تدعو الغرب إلى التعبير خلال مؤتمر دوربان عن أسفه

باريس - فرنسا (بانا) -- نقلت صحيفة /ليبيراسيون/ الفرنسية في عددها لآخر الأسبوع عن المفوضة العليا للأمم المتحدة لحقوق الإنسان قولها إنه يجب على المجتمع الدولي أن يعبر بشدة عن عميق أسفه وندمه لأفريقيا لما لحقها من أضرار العبودية وذلك .
خلال المؤتمر العالمي لمكافحة العنصرية بدوربان وأضافت روبينسون التي ستتولى هيئتها تسيير أشغال هذا المؤتمر العالمي إلى جانب جنوب أفريقيا البلد المضيف أن التوصل إلى اتفاق مازال أمرا واردا حول مسألة التعويضات "إذا ما قبل الغرب برامج المساعدة في مجال التنمية التي تتضمن التقليص من المديونية التي تثقل كاهل البلدان الفقيرة " مشيرة إلى أن البلدان الأفريقية مستعدة من جانبها لتقديم .
تنازلات حول هذه النقطة وبخصوص الوضع المتأزم في الشرق الأوسط قالت ماري روبينسون إن المفوضية العليا لحقوق الانسان قد أزاحت بحث موضوع مصير سكان الأراضي الفلسطينية المحتلة خلال قمة دوربان مذكرة بأنها بصفتها مواطنة بأحد البلدان التي تعرضت للاستعمار البريطاني فإنها كانت تأمل إدراج هذا الموضوع في .
جدول الأعمال وقالت أنه " لأول مرة هناك إرادة مشتركة في كتابة التاريخ حول مواضيع صعبة " معربة عن الأمل في أن يكون مؤتمر دوربان .
بالنسبة للعالم أجمع نقطة انطلاق من أجل توحيد الرؤى

27 أغسطس 2001 11:43:00




xhtml CSS