رواندي من عناصر لحفظ السلام يقتل عددا من زملائه في إفريقيا الوسطى

كيغالي-رواندا(بانا) - أعلن بيان أصدرته وزارة الدفاع الرواندية في كيغالي أن جنديا روانديا من عناصر بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في إفريقيا الوسطى فتح النار صباح اليوم السبت على زملائه الذين قتل أربعة منهم وأصاب ثمانية آخرين بجروح قبل أن ينتحر.

وصرح المتحدث باسم وزراة الدفاع الرواندية اللواء جوزيف نزابامويتا أنه وقعت حادثة مؤسفة قام فيها جندي رواندي من عناصر بعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأوجه لبسط الاستقرار في إفريقيا الوسطى (مينوسكا) بقتل أربعة جنود من قوات الدفاع الرواندية رميا بالرصاص وإصابة ثمانية آخرين بجروح قبل أن يضع حدا لحياته.

وأوضح أن الحادثة وقعت اليوم السبت عند الساعة 45ر05 في عاصمة إفريقيا الوسطى بانغي بمقر الوحدة الرواندية الواقع في الدائرة الخامسة سوكاتيل مبوكو ملاحظا أن الجرحى أجليوا على الفور إلى أحد مستشفيات بانغي.

من جهة أخرى صرح اللواء نزابامويتا أن التحقيقات بدأت فور وقوع الحادثة للكشف عن دوافع اطلاق النار المؤسف هذا ضد عناصر في قوات الدفاع الرواندية.

وقال "إننا نشتبه في الإرهاب دون أن نستبعد أن يكون السبب مرضا عقليا" قبل أن يتقدم بتعازيه القلبية إلى أسر القتلى وإلى مجمل أفراد قوات الدفاع الرواندية.

ونشرت رواندا 800 عنصر لتعزيز قوام "مينوسكا" منذ يناير 2014 .

وعلاوة على ذلك نشرت رواندا 140 ضابط شرطة في إطار وحدة النخبة الرواندية للشرطة في بانغي للقيام بدوريات وحماية الشخصيات رفيعة المستوى والمؤسسات الرئيسية والقيام بمهمات حراسة.

-0- بانا/ت أ/ع ه/ 08 أغسطس 2015

08 أغسطس 2015 20:51:25




xhtml CSS