رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي يشيد بخصال كوفي عنان

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - تقدم رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فقي محمد بتعازيه إلى الغانيين وأسرة كوفي عنان وزملائه في نظام الأمم المتحدة، مشيرا إلى أنه اطلع بحزن على نبأ وفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان.

وذكر الاتحاد أن رئيس المفوضية لاحظ أن كوفي عنان قدم أثناء توليه منصب أمين عام للأمم المتحدة ثم في إطار مؤسسة الحكماء مساهمة كبيرة في مساعي إحلال السلام وتحقيق التنمية المستدامة في العالم.

وأشار محمد إلى أن كوفي عنان قاد بعضا من أغلب سياسات الأمم المتحدة البارزة التي تشمل أهداف الألفية للتنمية و"مسؤولية الحماية".

ودافع عنان بلا كلل -على حد قول موسى فقي محمد- عن قيم السلام وحقوق الإنسان والتسامح والتضامن بين الأمم والشعوب.

وتابع رئيس المفوضية أن كوفي عنان ارتقى على نحو نشط بالشراكة بين الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة، وقاد مع رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي لتلك الفترة ألفا عمر كوناري البرنامج العشري للاتحاد الإفريقي حول بناء القدرات وإقامة العملية المشتركة في دارفور (يوناميد) التي تمثل نموذجا فريدا من نوعه للتعاون في مجال حفظ السلام بين الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة، بالإضافة إلى عدد من المبادرات الرئيسية الأخرى.

وتوجه رئيس المفوضية بتحية إجلال إلى روح كوفي عنان نظرا لمساهمته الكبيرة في الدفع بالسلام والتنمية، موضحا أن تفاني عنان في خدمة الإنسانية ودبلوماسيته وتواضعه خصال ستبقى دائما مثالا مشرقا لما يجب أن تكون عليه القيادة.

وتابع محمد أنه بينما تسعى القارة لتحقيق هدف "إفريقيا التي نريدها"، سيبقى كوفي عنان مصدرا للإلهام والتشجيع.

وأضاف أن الأمين العام الأممي الأسبق "صنع فخر إفريقيا من خلال إنجازاته العديدة. فلتسترح روحه بسلام".

-0- بانا/ف أ/ع ه/ 20 أغسطس 2018

20 août 2018 19:29:16




xhtml CSS