رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي يشيد باستقبال إسبانيا لأكثر من 600 مهاجر

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - رحب رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي محمد الثلاثاء بموافقة الحكومة الإسبانية على استقبال أكثر من 600 مهاجر، بينهم نساء وأطفال ظلوا عالقين في البحر المتوسط منذ الأحد.

وصرح محمد أن "المهاجرين الذين يواجهون أوضاعا صعبة يستحقون الحماية الضرورية بموجب القانون الدولي أيا كان مصدرهم ووضعهم القانوني"، موضحا أن "الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ينبغي أن تظهر احترامها لالتزاماتنا المشتركة بالضمان الفوري للأمن وحقوق الإنسان لصالح جميع المهاجرين داخل الحدود وعبرها، من خلال معالجة الأسباب الكامنة وراء الهجرة غير الشرعية".

وذكر بيان صحفي أصدرته مفوضية الاتحاد الإفريقي أن فريق العمل المشترك بين الاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة حول معالجة أوضاع المهاجرين الأفارقة في ليبيا سيواصل العمل مع السلطات الليبية من أجل غلق كل مراكز احتجاز المهاجرين غير الشرعيين وتكثيف الجهود الرامية لتفكيك شبكات التهريب في المنطقة.

وفي هذا الإطار، رحبت مفوضية الاتحاد الإفريقي بالعقوبات التي أصدرها مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في حق ستة أفراد متهمين بقيادة شبكات تهريب للمهاجرين في ليبيا.

وكان مجلس الأمن الدولي قد أضاف الخميس الماضي ستة أفراد متهمين بقيادة شبكات لتهريب المهاجرين في ليبيا إلى قائمة عقوباته، وهم مصعب أبوقرين ومحمد كشلاف وعبدالرحمن الميلاد وإرمياس غيرماي وعبدالرزاق الفتيوي وأحمد عمر الدباشي.

-0- بانا/أ ر/ع ه/ 13 يونيو 2018

13 يونيو 2018 11:43:16




xhtml CSS