رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي يحل بالجزائر في زيارة رسمية

الجزائرالعاصمة-الجزائر(بانا) -حل رئيس مفوضية لإتحاد الإفريقي"موسى فقي محمد"، اليوم السبت، بالعاصمة الجزائرية، في إطار زيارة رسمية تدوم ثلاثة أيام، تعتبر الأولى للمسؤول الإفريقي بصفته رئيسا لمفوضية الإتحاد الإفريقي.

وتأتي هذه الزيارة،عشية انعقاد القمة الإستثنائية للإتحاد الإفريقي المقررة في كيغالي (رواندا) والتي ستخصص لإطلاق منطقة التبادل الحر في القارة الافريقية (زلاك)، كما تندرج في سياق يتميز بحركية خاصة تميز التعاون بين الجزائر ومفوضية الإتحاد، حسب ما جاء في بيان لوزارة الشؤون الخارجية الجزائرية.

ومن المنتظر أن يعقد"موسى فقي"خلال هذه الزيارة، محادثات مع وزير الشؤون الخارجية الجزائري "عبد القادر مساهل" حول "مجمل المسائل الإفريقية المدرجة في أجندة الإتحاد لاسيما الإصلاحات  الجارية في المنظمة الإفريقية وطرق تمويلها".

وأوضح بيان وزارة الخارجية أن رئيس المفوضية الإفريقية سيستقبل من قبل مسؤولين جزائريين سامين، حيث سيتبادل معهم الرؤى حول "المسائل الإفريقية الراهنة وأفاق تطوير التعاون مع الجزائر".  

وأكد المصدر ذاته على "وجود تعاون مكثف بين الجزائر، التي تعد بلدا يلتزم بترقية مصالح إفريقيا، ومفوضية الإتحاد الإفريقي، وهو ما تشهد عليه مختلف أعمال الدعم التي باشرتها الجزائر بطلب من الإتحاد الإفريقي في إطار مهام المنظمة في مجال السلم والأمن في إفريقيا. يضاف إلى ذلك المهمة الموكلة إلى الرئيس"عبد العزيز بوتفليقة" الذي عيّن من قبل نظرائه منسقا لجهود الإتحاد الإفريقي في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف في إفريقيا والوقاية منهما".

وذكّر بيان الخارجية بـ"احتضان الجزائر لمقر هيئتين هامتين في الإتحاد الإفريقي، هما المركز الإفريقي للدراسات والبحوث حول الإرهاب، وآلية التعاون بين الشرطة الإفريقية (أفريبول) التي يعود الفضل في إنشائها وجزء معتبر من جهود تشغيلها إلى الجزائر".

-0- بانا/ي ي/ع د/10 مارس 2018

10 مارس 2018 17:01:21




xhtml CSS