رئيس مجلس "إكواس" القضائي يتعهد بوضع شبكة إقليمية للقضاة

لاغوس-نيجيريا(بانا) - تعهد رئيس المجلس القضائي التابع للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) رينيه فرانسوا أفينغ كواسي بتسهيل إقامة شبكة إقليمية تجمع قضاة الدول الأعضاء في "إكواس" لمناقشة القوانين المرتبطة بالاندماج الإقليمي وحقوق الإنسان بهدف الارتقاء بتعاضد أكبر بين محاكم الدول الأعضاء.

وصرح أفينغ كواسي لدى اجتماعه مع وفد من محكمة العدل التابعة "لإكواس" يقوده القاضي ماهالمادين هاماي فوني الأربعاء بالعاصمة الاقتصادية الإفريقية أبيدجان أن مثل هذه الشبكة ستسهل تنفيذ قرارات المؤسسة القضائية الإقليمية.

وظلت محكمة "إكواس" التي تم تعديل تفويضها سنة 2005 ليشمل قضايا حقوق الإنسان تبحث كيفية إنشاء مثل هذا المنتدى منذ 2013 حتى يكون بمثابة آلية كفيلة بتحسين الوعي بقوانين الإقليم وتنفيذها.

كما التزم أفينغ كواسي الذي يتولى كذلك رئاسة المحكمة العليا للكوت ديفوار بتسهيل اختيار النقطة البؤرية لتنفيذ قرارات المحكمة الإقليمية في البلاد طبقا للبند 24 في بروتوكول المحكمة 2015 المعدل.

ولم تقم حتى الآن سوى ثلاث من الدول الـ15 الأعضاء في "إكواس" برفع نقاطها البؤرية إلى المحكمة مثلما ينص على ذلك البروتوكول المعدل.

وكان فوني قد أبلغ رئيس المجلس القضائي بالجهود التحضيرية التي تبذلها المحكمة على درب إنشاء منتدى إقليمي للقضاة مثلما يتضح ذلك في الاجتماعين اللذين عقدا في أكرا سنة 2013 وكوتونو سنة 2014 بمشاركة محامين وقضاة.

وأضاف فوني أن مثل هذا المنتدى من شأنه الارتقاء بفهم أفضل لدى القضاة للنصوص الإقليمية والقضايا الاندماجية إلى جانب تسهيل تنفيذ هذه النصوص على الصعيد الإقليمي والمساهمة بشكل مكثف في تحقيق أجندة الإقليم الاندماجية.

وأجرى فوني الذي يقوم والوفد المرافق له بزيارة تحسيسية من ثلاثة أيام للكوت ديفوار بعد ذلك محادثات مع مسؤولين في وزارة الاندماج الإفريقي والإيفواريين المقيمين في الخارج أطلعهم خلالها على تفويض المحكمة ورؤيتها وجهودها لتوعية عامة الناس حول دورها في الاندماج الإقليمي.

-0- بانا/س غ/ع ه/ 09 أبريل 2015





09 أبريل 2015 15:08:53




xhtml CSS