رئيس الفيفا سيب بلاتير يعتبر مانديلا رجلا "استثنائيا

نيروبي-كينيا(بانا) - أعرب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم سيب بلاتير عن عميقه حزنه إثر وفاة رئيس جنوب إفريقيا الأسبق نلسون مانديلا معتبرا إياه أيقونة بارزة.

وصرح بلاتير أن أسرة كرة القدم الدولية بلغها الخميس النبأ الحزين المتعلق بوفاة هذا الرجل الحائز على جائزة نوبل للسلام.

وقال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "أتوجه بتحية إجلال إلى روح شخص استثنائي قد يكون أحد أعظم الشخصيات الإنسانية في عصرنا وهو صديقي العزيز نلسون روليهلاهلا مانديلا".

وأضاف بلاتير "لقد شاطرني (مانديلا) اعتقادا ثابتا في قدرة كرة القدم على توحيد الشعب في سلام وصداقة وعلى تعليم القيم الاجتماعية والتربوية كمدرسة حياة".

وتابع أنه "عندما كرمه الجمهور يوم 11 يوليو 2010 وحياه بملعب سوكر سيتي في جوهانسبورغ ظهر بمظهر رجل الشعب الذي استولى على قلوبهم. وكانت تلك إحدى أكثر اللحظات التي تأثرت بها في حياتي. وكانت كأس العالم في جنوب إفريقيا بالنسبة إليه حلما تحقق".

وأضاف رئيس "الفيفا" أن "نلسون مانديلا سيبقى في قلوبنا إلى الأبد. وستظل ذكريات كفاحه ضد الاضطهاد وشخصيته القوية وقيمه الإيجابية راسخة فينا وماثلة أمامنا".

وتعبيرا عن الحداد تقرر تنكيس أعلام الاتحادات الـ209 الأعضاء في "الفيفا" بمقر الاتحاد الدولي والوقوف دقيقة صمت قبل انطلاق المباريات الدولية المقبلة.

-0- بانا/د ج/ع ه/ 06 ديسمبر 2013


06 ديسمبر 2013 15:53:29




xhtml CSS