رئيس الحكومة الليبية يبرر غلق مصر لمجالها الجوي أمام الطائرات الليبية

طرابلس-ليبيا(بانا) - برر رئيس الوزراء الليبي، عبد الله الثني، إغلاق مصر لمجال الجوي أمام الطائرات القادمة من مطارات الغرب الليبي بأنه جاء لاعتبارات أمنية، وفق ما أوردت الصحف الليبية الصادرة أمس الأربعاء.

وقال الثني إن مصر "أغلقت مجالها الجوي أمام الطائرات القادمة من مطار مصراتة (220 كلم شرق طرابلس) ومطار معيتيقة في العاصمة طرابلس  لأنّ هاذين المطارين خارج سيطرة الدولة الليبية".

غير أن الدولة المصرية تقبل الطائرات التي تأتي من مطار الأبرق ومطار طبرق الخاضعين لسيطرة السلطات المعترف بها من المجتمع الدولي بينما تفسر إغلاق مجالها الجوي بأنه لمنع تدفق الإرهابيين إلى ليبيا.

وأكد مسؤول مصري في مجال الطيران، الحظر على الرحلات القادمة من طرابلس ومصراتة، مضيفا أن القاهرة لن تتعامل إلا مع المطارات التي تسيطر عليها حكومة الثني المعترف بها دوليا.

وأكد موقع مطار معيتيقة على الإنترنت، تغيير مسارات الرحلات المتّجهة تركيا لاجتناب المجال الجوي المصري. لكن الطائرات المتجهة  إلى إسطنبول انطلاقا من مطاري الأبرق وطبرق في شرق البلاد فإنَّه يتعين على الركاب النزول لإنهاء معاملات جوازات السفر، قبل مواصلة رحلتهم.

ويتعين على شركات الطيران الليبية التي تسيِّر رحلات إلى تركيا والأردن، أن تعبر المجال الجوي المصري، حيث أنّ المجاليْن الجوييْن اليوناني والقبرصي إلى الشمال مباشرة من ليبيا محظوران على الطيران الليبي، بموجب قرار من سلطات الطيران الأوروبية.

-0- بانا/ي ب/س ج/25 فبراير 2015

25 فبراير 2015 18:10:48




xhtml CSS