رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة يحث القادة الأفارقة على تحقيق التنمية

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - قال الرئيس الحالي للجمعية العامة للأمم المتحدة جوزيف ديس في الجلسة الإفتتاحية للقمة العادية ال16 للإتحاد الإفريقي في أديس أبابا اليوم الأحد إنه من الحيوي أن يضمن القادة الأفارقة تحسين ظروف الحياة للسكان الضعفاء في القارة.

     وقال جوزيف ديس الذي لاحظ أن العديد من الدول الإفريقية برزت خلال العقد الماضي بين أكثر الإقتصاديات حيوية كما أن تدفقات رأس المال على القارة استمرت بالرغم من الأزمة العالمية "إن جميع هذه العناصر الإيجابية لا يجب أن تعمينا عن حقيقة أن التقدم الذي حققته إفريقيا في المجالين السياسي والإقتصادي يبقي هشا".

   وأضاف أن الإتحاد الإفريقي والمنظمات الإقتصادية الإقليمية في القارة تشكل القوى المحركة للإندماج والتقدم كما أن إمكانيات الإقتصاد الإفريقي ليست موضع شك".

    وأوضح ديس "أن عدم الإستقرار السياسي والفساد والإختناقات في البنى التحتية تعوق تسخير هذه الإمكانيات". ورأى أن تحقيق تقدم في خفض الفقر يتطلب ضرورة عدم تعريض النمو الإقتصادي للخطر عبر الإستخدام المفرط للموارد ".

   وقال رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة "إنه من الضروري ضمان الحقوق الأساسية ومن ضمنها حقوق الملكية من أجل تحقيق التقدم الإقتصادي إضافة إلى وضع هياكل قوية للسوق ما سيضمن أن المجتمع المدني يمكنه أن ينمو ويمارس حقوقه". واعتبر أن تلك الحقوق شروطا مسبقة لتشجيع الإستثمار وخلق فرص عمل وتعبئة الموارد المحلية.

    وأضاف ديس أن سلطة القانون وإحترام حقوق الإنسان والمؤسسات الديمقراطية تعتبر ضرورية كذلك لتحقيق الإستقرار والتنمية كما أنها بحسب رأيه شروط مسبقة لا غنى عنها لكي تحقق القارة النضوج السياسي والإجتماعي.

-0- بانا/ا ر/ع ج/ع د/ 30 يناير 2011


30 يناير 2011 17:58:44




xhtml CSS