رئيس البرلمان العربي يدين الهجوم الإرهابي على وزارة الداخلية الصومالية

القاهرة-مصر(بانا) -أدان رئيس البرلمان العربي"مشعل بن فهم السلمي" بأشد العبارات، الهجوم الإرهابي الذي استهدف،أمس السبت، وزارة الداخلية بالعاصمة الصومالية مقديشو، وأدى إلى مقتل وإصابة العشرات.

وذكر الموقع الرسمي للبرلمان العربي،اليوم الأحد،أن رئيس البرلمان أعرب عن دعم البرلمان العربي وتضامنه الكامل مع جمهورية الصومال الفيدرالية في كل ما تقوم به من خطط وإجراءات للتصدي للعصابات الإرهابية التي تستهدف ضرب الأمن والإستقرار في الصومال.

وطالب"السلمي" الجامعةَ العربية والدولَ العربية بتقديم الدعم اللازم لحكومة الصومال لمساندة مؤسساتها ومساعدتها في بناء مؤسسات أمنية وعسكرية قوية تستطيع مواجهة هذه الجماعات الإرهابية.

وأكد أن هذه الأعمال الإرهابية الجبانة التي تقوم بها عصابات إجرامية والتي تتزامن مع ذكرى استقلال الصومال، هدفها إدامة الفوضى واعاقة بناء المؤسسات، مشيرا إلى أنها  لن تثني الشعب الصومالي عن مواصلة جهود استكمال بناء مؤسسات الدولة واستعادة الأمن
والإستقرار.

وكانت هيئة "آمن"الصومالية للإسعاف قد أوردت أمس السبت، إحصائية للخسائر الناجمة عن الهجوم الإنتحاري الذي شنته حركة الشباب أمس السبت على مقر وزارة الداخلية، موضحة أن 12 شخصا قتلوا، وأصيب 21 آخرون تم إسعافهم إلى المستشفيات.

-0- بانا/ي ي/ع د/08 يوليو2018  

08 july 2018 16:52:14




xhtml CSS