دلاميني ستنافس مرة أخرى على رئاسة مفوضية الإتحاد الإفريقي

كيب تاون-جنوب إفريقيا(بانا) - سترشح وزيرة الشؤون الداخلية في جنوب إفريقيا نكوسوزانا دلاميني زوما نفسها مرة أخرى لرئاسة مفوضية الإتحاد الإفريقي في القمة القادمة للإتحاد الإفريقي التي ستعقد بملاوى في يونيو القادم.

ولم تبرز الإنتخابات التي جرت أمس الإثنين بين جون بينغ الرئيس الحالي للمفوضية ودلاميني زوما أي فائز حيث أخفق المرشحان في الحصول على أغلبية ثلثي الأصوات وفقا لقواعد ونظم الإتحاد الإفريقي مما أجبر القادة الأفارقة علي تأجيل الإنتخابات وتمديد فترة بينغ لستة أشهر.

وأعربت وزيرة العلاقات الدولية الجنوب إفريقية مايتي نكوانا ماشابانا عن مخاوفها لأن بينغ سيبقي رئيسا لمفوضية الإتحاد الإفريقي حتى المنافسة القادمة.

وقالت نكوانا ماشابانا في بيان لها "إن الرسالة تعتبر واضحة إذا رجعنا لكتيب القوانين وهي أنه يجب على الرئيس الحالي ترك المنصب على أن يخلفه نائب الرئيس حتى الإنتخابات العامة. ولذلك فلا شئ يمكن أن يمنعنا من تقديم نفس المرشحة لأنها أثبتت أنها ستكون مرشحة قوية لا يمكن للرئيس الحالي هزيمتها".

ومن ناحية أخرى أعرب حزب المؤتمر الوطني الحاكم عن إرتياحه لتعيين الرئيسة الوطنية للحزب والنائبة السابقة للرئيس الجنوب إفريقي باليكا مبيتي للعمل في لجنة الشخصيات البارزة للآلية الإفريقية للمراجعة من قبل النظراء.

ويكمن دور الآلية الإفريقية للمراجعة من قبل النظراء في القيام بمراجعات دورية نظيرة للدول الإفريقية المشاركة لتعزيز وتحسين الإدارة السياسية والإجتماعية والإقتصادية.

وقال الحزب في بيان له "إن إختيار الرفيقة مبيتي بالإجماع من جانب القمة ال16 للجنة رؤساء الدول والحكومات المشاركة في منتدى الآلية يؤكد مجددا ثقة الدول الشقيقة في الدور الهام الذي تلعبه البلاد في المنتديات الإفريقية المتعددة".

-0- بانا/ك و/ع ج/ 31 يناير 2012




  


31 يناير 2012 10:48:56




xhtml CSS