دخول اللغة "السواحلية" للإتحاد الإفريقي

أديس ابابا-إثيوبيا(بانا) -- دخلت اللغة السواحلية التي تعد أكثر اللغات الإفريقية إنتشارا بوجه خاص في السواحل الشرقية للقارة و في جزء من وسط إفريقيا و في جزر المحيط الهندي- منذ يوم الثلاثاء في مناقشات .
الإتحاد الإفريقي و سيبقى الرئيس السابق للإتحاد الإفريقي الرئيس الموزمبيقي جواكيم شيسانو الذي تلى تقريبا لمدة ساعة من الزمن ثلثي خطاب الوداع باللغة السواحلية- سيبقى في تاريخ الإتحاد الإفريقي أول شخصيات هذه المنظمة .
التي إستعمل بصورة واسعة لغة إفريقية في قمة قارية و تستعمل السواحلية التي تعد عبارة عن مزيج من اللهجات بالإضافة إلى كلمات عربية قليلة- بطلاقة في دول أخرى كالصومال و كينيا و أوغندا و تنزانيا و رواندا و بورندي و ملاوي و الموزمبيق و جزر القمر .
و شرق الكونغو الديمقراطية و رغم أن الوثائق الأولى المكتوبة بالسواحلية لم تخرج بعد من أقسام الترجمة و إعادة الصياغة التابعة للإتحاد الإفريقي إلا أن الإعلان عن هذه المبادرة أحدث أجواء من الفرح و البهجة دفعت بالرئيس الكيني مواي كيباكي إلى الإعراب عن تأييده لهذه المبادرة خلال .
مداخلته في الحوار العام للقمة الثالثة للإتحاد الإفريقي و لم يتفاجئ المراقبون كثيرا بدخول لغة السواحلية إلى الإتحاد الإفريقي و ذلك لأنهم تابعوا تطور مسألة إدخال اللغات الإفريقية في مناقشات هذه المنظمة .
الإفريقية و أوضحت المادة 25 من القانون التأسيسي للإتحاد الإفريقي مسألة إدخال اللغات الإفريقية بصورة واضحة بعد أن بقيت غير محددة لمدة طويلة من قبل الميثاق .
التأسيسي للمنظمة الوحدة الإفريقية و تقول هذه المادة "إن لغة عمل الإتحاد و جميع مؤسساته هي -إذا كان ممكنا- اللغات الإفريقية بالإضافة إلى العربية و الإنجليزية و الفرنسية و البرتغالية" .
0 و عمق الإتحاد الإفريقي مسألة "إذا كان ممكنا" التي نصت عليها نصوص ميثاق منظمة الوحدة الإفريقية من خلال "فرض الترجمة" .
0 و لم تحجب بعض لحظات الحيرة و التردد في إعراب المستمعين عن إرتياحهم لإدخال لغة السواحلية في الإتحاد الإفريقي و التصفيق لهذه الخطوة الأولى التي تم الإعلان .
عنها أمس الثلاثاء يذكر أن لغة السواحلية التي بدأت تستعمل في الأول على الصعيد الإقليمي على مستوى مجموعة تنمية الجنوب الإفريقي (سادك)- التي قام شياسنو بتخليدها في تاريخ الإتحاد الإفريقي قطعت خطوتها الأولى خلال قمة مابوتو (الموزمبيق) التي إعترفت رسميا بأن السواحلية تعد من بين لغات عمل الإتحاد و هذا ما تحقق من بعد على أرض .
الواقع يذكر أنه من المحتمل أن تدخل العديد من اللغات الإفريقية الأخرى في المناقشات الإفريقية مثل الهوسة و ماندينغ و لينغالا و بول شريطة أن تكون هناك ترجمة .
متزامنة لباقي لغات العمل المستعملة في الإتحاد و قال الرئيس شيسانو أمس الثلاثاء "سيكون الإتحاد الإفريقي فضاءا واسعا لتلتقي فيه جميع الجوانب الثقافية و القيم الأساسية التي تحملها لغة أي مجتمع معين" .
0

07 يوليو 2004 17:09:00




xhtml CSS