حوالي 40 رئيس دولة وحكومة في القمة ال18 للإتحاد الإفريقي

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - يشارك حوالي أربعين رئيس دولة وحكومة في القمة ال18 للإتحاد الإفريقي التي بدأت أعمالها اليوم الأحد في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا وذلك بحضور رئيس اللجنة الوطنية للمؤتمر الإستشاري السياسي للشعب الصيني جيا كينغلين ضيف شرف الإجتماع.

وتشهد هذه القمة التي يتمثل محورها الرئيسي في تحفيز التجارة الإفريقية البينينة حضور كل من الرؤساء الزيمبابوي روبيرت موغابي والسوداني عمر البشير والجنوب إفريقي جاكوب زوما والنيجيري غودلوك جوناثان والغامبي يحيى جامح والجنوب سوداني سيلفا كير والتونسي المنصف المرزوقي ورئيس الوزراء الليبي عبدالرحيم الكيب.

ويشارك في القمة ال18 كذلك رؤساء كل من الكوت ديفوار الحسن وتارا وتشاد إديس دبي إتنو وإفريقيا الوسطى فرانسوا بوزيزي والكونغو دنيس ساسو نغيسو وليبيريا إيلين جونسون سيرليف وكينيا مواي كيباكي وغينيا ألفا كوندي ورواندا بول كاغامي والغابون علي بونغو وغانا جون أتا ميلز والصومال شيخ شريف أحمد والتوغو فور غناسينغبي.

ويمثل رئيسا كل من الرأس الأخضر جورج كارلوس فونسيكا وزامبيا مايكل ساتا بلاديهما لأول مرة في قمة للإتحاد الإفريقي. كما تشهد القمة حضور الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

لكن هذه القمة المنعقدة في المقر الجديد الذي أهدته الصين للإتحاد الإفريقي تتميز بغياب كل من الرؤساء الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة والنيجري محمدو إسوفو والكاميروني بول بييا والموريتاني محمد عبدالعزيز ورئيس الكونغو الديمقراطية جوزيف كابيلا.

كما يغيب الرئيسان المالي أمادو توماني توري والسنغالي عبدالله واد اللذان يواجهان إضطرابات داخلية عن هذه القمة التي ستولي إهتماما خاصا لتطوير البنى التحتية في إفريقيا.

ومن جهة أخرى سيكون لقمة الإتحاد الإفريقي التي ستتواصل أعمالها في جلسة مغلقة رهان إختيار رئيس المفوضية  للسنوات الأربع المقبلة.

ويتنافس مرشحان هما رئيس المفوضية المنتهية ولايته الغابوني جون بينغ ووزيرة الخارجية الجنوب إفريقية السابقة نكوسوزانا دلاميني زوما على الفوز بأصوات الدول ال54 الأعضاء في المنظمة القارية.

ومن جهة أخرى سيعرض رئيس الكونغو دنيس ساسو نغيسو على القمة التي يتمثل محورها الرئيسي في "تعزيز التجارة الإفريقية البينية" تقريرا حول مشاركة إفريقيا في مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة (ريو+20) المقرر إنعقاده في يونيو المقبل.

ومن جانبه سيقدم الرئيس الرواندي بول كاغامي تقريرا يتعلق بالمنتدى الرابع رفيع المستوى حول فعالية المساعدات الذي استضافته كوريا الجنوبية من 29 نوفمبر إلى 1 ديسمبر 2011 .

وستركز القمة بعد ذلك على مناقشة تقرير الرئيس السيراليوني الذي يتولى كذلك رئاسة "لجنة العشرة" لإصلاح الأمم المتحدة حول قضية حسين هبري وتحويل مفوضية الإتحاد الإفريقية إلى سلطة للإتحاد الإفريقي.

وسيتنبى رؤساء الدول والحكومات في ختام أعمالهم غدا الإثنين قرارات وتوصيات أعدها المجلس التنفيذي للإتحاد الإفريقي الذي كان عقد إجتماعاته من 26 إلى 28 يناير الجاري في العاصمة الأثيوبية. كما سيختارون الدولة التي ستستضيف القمة ال19 العادية للإتحاد الإفريقي المقررة خلال ستة أشهر.

-0- بانا/ص أ/ع ه/ 29 يناير 2012







29 يناير 2012 13:31:10




xhtml CSS