حملة لتلقيح قطيع الماشية في موريشيوس لمحاربة داء الحمى القلاعية

بورت لويس-موريشيوس(بانا) - انطلقت اليوم الإثنين حملة لتقيح قطيع المواشي في موريشيوس من داء الحمى القلاعية المنتشر بدجرة غير مسبوقة وذلك بعد أن توصلت سلطات البلد ب20 الف حقنة لقاح نهاية الاسبوع من بتسوانا المجاورة.

وعلمت بانا بريس من مصادر رسمية أن هذه العملية تأتي بعد اكتشاف حالات للحمى القلاعية بداية الشهر الجاري في مواشي بمنطقة رودريغيز ثم سرعان ما امتدت الى مناطق أخرى.

وأصيبت عدة آلاف من رؤوس المواشي بهذا الداء حيث تم اتلافها تفاديا لتفشي خطير للمرض. وأجرت السلطات لقاءات للتوعية مع مربي المواشي في مسعى لاحتواء الداء. وصرح وزير الزراعة أنها المرة الاولى في مائة عام الذي تعاني فيه موريشيوس من هذا الوضع الاستثنائي لاستفحال المرض.

وقررت السلطات عدم مغادرة أي رأس ماشية للحظائر الا بترخيص لتفادي انتشار المرض. وبمناسبة عيد الاضحى الذي يحتفل به في 12 سبتمبر المقبل يتعين أن يتوفر كل رأس ماشية على وثيقة تثبت خلوه من المرض.

-0- بانا/ع ط/ 22 أغسطس 2016

22 أغسطس 2016 09:47:39




xhtml CSS