حفتر : لا بديل عن الاتحاد الإفريقي لإحلال السلام في ليبيا

برازافيل-الكونغو(بانا) - أعلنت الإذاعة العامة للكونغو الإثنين أن القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر صرح عقب اجتماعه السبت في برازافيل مع الرئيس الكونغولي دنيس ساسو نغيسو أنه "ليست هناك منظمة غير الاتحاد الإفريقي من شأنها إحلال السلام في ليبيا".

وقال المشير حفتر "لا وجود لمنظمة غير الاتحاد الإفريقي يمكنها إحلال السلام في ليبيا. من واجب هذه المنظمة مساعدة الليبيين، مثلما هو واجب الليبيين مساعدة بقية البلدان الإفريقية. إننا بالتالي في غاية الارتياح لنجاح هذه الوساطة".

وأوضح أن البلدان الأخرى غير الإفريقية تتدخل في الوضع في ليبيا بما يخدم مصالحها الخاصة.

وتابع المشير حفتر قائلا "نعلم أن بلدانا أخرى غير إفريقية ممن تتدخل في الأزمة الليبية تقوم بذلك على نحو يخدم مصالحها، وليس حرصا على مصلحة ليبيا. إننا ندعم الاتحاد الإفريقي، ونعول كثيرا على أشقائنا الأفارقة".

وأضاف حفتر "لم نتمكن من المشاركة في اجتماع لجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى يوم 09 سبتمبر الماضي في برازافيل لأسباب أمنية. إننا نحارب الإرهاب في البلاد، ونتصدى لتشكيلات إرهابية. وقد وجب علينا خوض معارك حتى في اللحظة التي انعقد فيها اجتماع الاتحاد الإفريقي في برازافيل. واستعاد الجيش الليبي بعون الله أكثر من 93 في المائة من الأراضي الوطنية".

وفي تطرقه لاتفاق الصخيرات بالمغرب، لاحظ المشير حفتر أن هذه الوثيقة تشارف على نهاية أجلها دون أن تساهم في تحسن وضع الشعب الليبي.

وخلص إلى القول "لم ينجح هذا الاتفاق. إن الاتحاد الإفريقي منظمة تتألف من عدة بلدان، ونحن نعول على هذه المنظمة. فدعم الاتحاد الإفريقي مهم جدا، إذ سيساعدنا سياسيا، لأننا نحارب الإرهاب الذي يهدد العالم أجمع".

وكان فرقاء النزاع في ليبيا قد عبروا خلال الاجتماع الرابع للجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى حول ليبيا المنعقد يوم 09 سبتمبر في برازافيل عن رغبتهم في التوصل إلى حل متفاوض عليه بشأن هذه الأزمة.

كما جددوا التعبير عن هذا الأمل على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة حاليا في نيويورك بالولايات المتحدة.

-0- بانا/م ب/ع ه/ 18 سبتمبر 2017

18 سبتمبر 2017 17:38:16




xhtml CSS