حزب المؤتمر الوطني الأفريقي يرفض مشروع قرار لمحو السجل الإجرامي للعنصرية

جوهانسبورغ-جنوب أفريقيا(بانا) -- أعرب حزب التحالف الديمقراطي الذي يمثل المعارضة الرئيسية في جنوب أفريقيا عن إشمئزازه لرفض حزب المؤتمر الوطني الحاكم لمشروع قانون يسعي لحذف الجرائم المضمنة في القوانين .
العنصرية من السجل "الإجرامي" الشخصي ورفضت رئيسة اللجنة المختارة حول المقترحات التشريعية للأعضاء الخاصين والإلتماسات الخاصة فيتجي مينتور مشروع القانون الذي قدمه نائب التحالف .
الديمقراطي جيمس سليف ويسعي مشروع القانون إلي السماح بخلق آلية يمكن من خلالها محو الجرائم التى تم وضعها في ظل القوانين العنصرية والتى لا تعتبر جرائم في أى مجتمع عادي من .
السجل "الإجرامي" للشخص وقال إيان دافيدسون اليوم الإثنين إن هناك الكثير من الجنوب أفريقيين لديهم سجلات إجرامية لأنهم ارتكبوا "جرائم" تعتبر اليوم مثيرة للسخرية وذلك .
لأن الحكومة لم تعالج هذه المشكلة وأضاف "أن الأمثلة على هذه الجرائم تتضمن الأشخاص المحظورين من السفر للخارج لأنهم مارسوا الجنس مع إمرأة من عرقية من غير عرقيتهم والذين يملكون أراضي في منطقة مخصصة لمجموعة عرقية أخرى وفقا للقوانين العنصرية".
0

08 أكتوبر 2007 22:54:00




xhtml CSS