حث القادة الأفارقة على المزيد من الإستثمار في صحة الأمومة والطفولة

كمبالا-أوغندا(بانا) -- حثت منظمة (سيف ذي شيلدرن) وهي منظمة لا تستهدف الربح وتعمل علي إحداث تغيير إيجابي في حياة الأطفال المحرومين -القادة الأفارقة المجتمعين في كمبالا إلى الإعتراف بأن الإستثمار في صحة الأمهات والأطفال هام للتنمية ومن ضمنها التنمية الإقتصادية .
لبلدانهم ودعت الفنانة الجنوب إفريقية يفوني شاكا شاكا سفيرة اليونسيف للنوايا الحسنة خلال مناقشة حول صحة الأمهات والأطفال في الدورة العادية ال15 لجمعية رؤساء الدول والحكومات القادة الأفارقة إلى إعطاء الأولوية .
لصحة الأمومة والطفولة واقترح الرئيس الأوغندي يوري موسفيني في رده أن الإستثمارات للمساعدة في توسيع الإقتصاد تجيء قبل ما أسماه "الإنفاق الإجتماعي".
0 إلا أن (سيف ذي شيلدرن) والكثير من خبراء الصحة والإقتصاد قالوا إن الخدمات الأساسية للصحة للأمهات .
والأطفال تعتبر إستثمارا ذكيا في إقتصاد أية دولة وأظهر الإقتصاديون في مجال الصحة أن وفيات الأمهات تعتبر "سحبا إقتصاديا" وقدرت إحدى الدراسات الخسارة .
السنوية للإنتاجية في العالم بحوالي 15 مليار دولار وقال شيكيزى أنيانو مستشار منظمة (سيف ذي شيلدرن) لإفريقيا "إن الإستثمار في صحة الأمهات والأطفال يعتبر إستثمارا في التنمية وفي مستقبل إفريقيا".
0 وأضاف "إذا كانت الأمهات يتوفين خلال الولادة فلن يكن منتجات.
كما أن البحوث أظهرت أن الأطفال إذا لم بنشأوا أصحاء في بداية حياتهم فلن يكون أداءهم جيدا في المدرسة وفي التحصيل ولن يصلوا إلى إمكانياتهم الكاملة لدعم تنمية بلادهم".
0 ويمكن عبر الاستثمار في صحة الأهات والأطفال الحد أو التقليل من 5ر4 مليون حالة وفاة للأطفال حديثي الولادة والأطفال و265 الف حالة وفاة وسط الأمهات تحدث .
في إفريقيا وأوضح المشاركون في القمة أن الحلول الرئيسية تتمثل في تقديم الرعاية قبل الولادة وبعدها وتوفير القابلات المؤهلات وإجراءات الوقاية الأقل تكلفة التي أثبتت فعاليتها وتوفير العلاج للأمراض القاتلة للأطفال .
مثل الإلتهاب الرئوي والإسهال والملاريا وقال أنيانو "إن إحداث تغيير كبير في الوضع لن يكلف الكثير بالنظر إلى كيف تمكنت دولة ملاوي الفقيرة جدا من تحقيق إنخفاض كبير في وفيات الأطفال في السنوات الأخيرة" مضيفا "أن المسألة لا تتعلق فقط بالموارد بل هي مسألة إرادة سياسية.
وأننا نحث القادة الأفارقة على إظهار مثل هذه الإرادة من أجل الأمهات والأطفال ومستقبل دولهم".
0

26 يوليو 2010 21:03:00




xhtml CSS