جيبوتي تأمل إعادة إنتخاب ضيوف على رأس المنظمة الدولية للفرنكوفونية

باريس-فرنسا(بانا) -- أعرب سفير جيبوتي لدى فرنسا ريشار فرج اليوم الخميس في باريس عن"دعم بلاده الكامل" للأمين العام للمنظمة الدولية للفرنكوفونية السنغالي عبدو ضيوف متمنيا إعادة إنتخابه خلال قمة المنظمة الفرنكوفونية المقرر عقدها يومي 28 و29 سبتمبر المقبل في بوخاريست (رومانيا).
0 وصرح السفير الجيبوتي لوكالة بانا للصحافة "أن الرئيس ضيوف أنجز عملا يستحق التقدير والإحترام خلال توليه رئاسة المنظمة الدولية للفرنكوفونية.
لذلك نحن نتمنى أن يترشح وأن يعاد إنتخابه خلال قمة بوخاريست".
0 وأضاف السفير فرج "أن عبدو ضيوف برهن على تضامن المنظمة الفرنكوفونية الفعال والمثابر لما زار جيبوتي في مايو الماضي.
كما نتمنى أن تستمر الآفاق المرسومة بين المنظمة الدولية للفرنكوفونية وجيبوتي في مسارها المستنير" مؤكدا أن العديد من الدول الآخرى تدعم إعادة .
إنتخاب الأمين العام الخارج للمنظمة الفرنكوفونية ومن جانبها أكدت فرنسا منذ يوم الثلاثاء الماضي دعمها للرئيس السنغالي السابق عبدو ضيوف موضحة "أن المنظمة الدولية للفرنكوفونية" قامت بعمل سياسي أكثر فعالية تحت قيادته".
0 وقالت الوزيرة الفرنسية المنتدبة للتعاون والفرنكوفونية بريجيت جيراردي "إن عام 2006 هو أيضا سنة منظمة دولية فرنكوفونية متجددة وأكثر عزما على القيام بعمل سياسي أكثر فعالية على الساحة الدولية تحت قيادة أمينها العام الرئيس عبدو ضيوف".
0 وأعربت الوزيرة الفرنسية خلال الإجتماع السنوي لكوادر وزارتها عن أملها في أن تستمر فرنسا والمنظمة الدولية للفرنكوفونية في أعمالهما المشتركة التي تهدف "تلقين الفرنسية للموظفين الأوروبيين وتعزيز التعليم الفرنكوفوني المزدوج اللغة".
0 يشار إلى أن عبدو ضيوف البالغ من العمر 71 سنة إنتخب في منصب الأمين العام للمنظمة الدولية للفنركوفونية خلال القمة التاسعة للفرنكوفونية التي عقدت في أكتوبر 2002 في بيروت (لبنان).
وقام عبدو صيوف خلال ولايته الأولى بإجراء إصلاح معمق للمنظمة الفرنكوفونية تجسد في تبني ميثاق جديد .
في نوفمبر 2005 في أتاناناريفا في مدغشقر ونص الميثاق الجديد على إلغاء الوكالة الدولية للفرنكوفونية كما جعل من الأمين العام الرئيس الوحيد .
للمنظمة

20 Julho 2006 16:17:00




xhtml CSS