جمعية مساندة الأقليات تندد بالإعتداء على عدد من الإيفواريين بتونس

تونس العاصمة-تونس(بانا) -نددت رئيسة الجمعية التونسية لمساندة الأقليات "يمينة ثابت"، خلال مؤتمر صحفي بمقر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين،اليوم الأربعاء، بالإعتداء العنصري الذي تعرض له عدد من الإيفواريين المقيمين بتونس.

وأضافت"يمينة ثابت" أنّ ما يحصل هو نتيجة تهاون والقبول بالعنصرية، وطالبت بالتعجيل بالمصادقة على مشروع القانون الأساسي المتعلق بالقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري لوضع حد للإعتداءات المبنية على التمييز العنصري بتونس.

وشددت رئيسة الجمعية على ضرورة ألاّ تكرر عمليات العنف اللفظي والجسدي المبني على التمييز العنصري في تونس،مشيرة إلى عدم وجود قانون صارم يردع مرتكبي مثل هذه الجرائم ويحمي ضحاياها.

وأوضحت أن لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية بالبرلمان التونسي، صادقت على مشروع القانون الأساسي المتعلق بالقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري، لكن لم يتم عرضه إلى حد الآن على الجلسة العامة بمجلس النواب لمناقشته، مشددة على أن المصادقة على هذا القانون أصبحت أمرا استعجاليا وضروريا.

-0- بانا/ي ي/ع د/29 أغسطس 2018

29 août 2018 21:39:59




xhtml CSS